فيرغوسون يواجه الايقاف والتغريم

تم نشره في الثلاثاء 20 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 10:00 صباحاً

لندن - وجه الاتحاد الانجليزي لكرة القدم امس الاثنين تهمة "التصرف غير الملائم" الى السير الاسكتلندي اليكس فيرغوسون بسبب الانتقادات التي وجهها الى الحكم الذي قاد مباراة فريقه مانشستر يونايتد مع سندرلاند (2-2) في الدوري المحلي.

وكان فيرغوسون اتهم بعد المباراة التي اقيمت في الثالث من الشهر الحالي، الحكم الن وايلي بانه يفتقد الى اللياقة البدنية قبل ان يعتذر لاحقا عن هذا التعليق الا ان ذلك لم يمنع الاتحاد الانجليزي من فتح تحقيق بحقه وهو قد يواجه خطر الايقاف والتغريم.

ورأى فيرغوسون حينها بان الحكم وايلي "لا يتمتع باللياقة البدنية التي تخوله قيادة مباراة من هذا المستوى"، وبأنه "كان يتنزه في ارضية الملعب لانه كان بحاجة الى الراحة".

واصدر الاتحاد الانكليزي امس بيانا جاء فيه: "وجهت الى مدرب مانشستر يونايتد السير اليكس فيرغوسون تهمة التصرف غير الملائم. وهذه التهمة لها علاقة بالتصريحات الاعلامية التي ادلى بها فيرغوسون حول الحكم الن وايلي بعد مباراة يونايتد ضد سندرلاند في اولدترافورد في الثالث من تشرين الاول (اكتوبر). وامامه حتى الثالث من تشرين الثاني (نوفمبر) حتى يرد على التهمة".

وكان فيرغوسون وجه اعتذارا للحكم قال فيه "اعتذر من السيد وايلي لاحتمال تسبب تعليقاتي باي احراج شخصي ومن الاتحاد الانجليزي بسبب تعبيري عن موقفي علنا".

التعليق