قيادة السيارات المكشوفة قد تؤدي إلى الصمم

تم نشره في الخميس 8 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 09:00 صباحاً
  • قيادة السيارات المكشوفة قد تؤدي إلى الصمم

واشنطن- حذر خبراء من ان قيادة السيارات المكشوفة، أو ذات السقف القابل للطي، بسرعة عالية نسبيا يمكن أن تتسبب بأضرار صحية دائمة للأذن.

وقال هؤلاء ان قيادة سيارات مكشوفة السقف بسرعات تتراوح بين 80 و 110 كيلومترات في الساعة تعرض الاذن الى ضوضاء تقترب من درجة صوت حفارات الشوارع ذات الضجيج العالي جدا.

وأوضحوا، خلال لقاء متخصص بالموضوع في الولايات المتحدة، ان تعرض الاذن الى هذا النوع من ضجيج المحركات والشارع وحركة المرور، والريح، قد يتسبب في فقدان دائم للسمع، أو الصمم.

وأن العطب الذي تتعرض له الاذن يكون تدريجيا، ولا يشعر به السائق الا بعد أعوام، وعندها يكون الأوان قد فات.

ودعوا سائقي السيارات المكشوفة الى ارتداء نوع من أنواع الحماية للاذن، كما هو حال ركاب الدراجات النارية.

وقال الخبراء، في ملخص دراسة نشر في دورية اميركية متخصصة، انهم راقبوا درجات الضجيج في الاذنين خلال قيادة تلك السيارات بسرعات متفاوتة.

وتبين لهم ان قيادتها بين 80 و 110 كم في الساعة يعرض السائق لضجيج تبلغ قوته بين 88 و 90 ديسبل ( decibel هو المقياسالصوتي).

يشار الى ان تعرض الاذن الى اكثر من 85 ديسبل أو اكثر يجعلها عرضة للعطب الدائم أو الصمم.

التعليق