هلال القدس يلحق الخسارة الأولى بالبطل السابق "واد النيص"

تم نشره في الجمعة 18 أيلول / سبتمبر 2009. 09:00 صباحاً

الأسبوع الثالث من دوري الدرجة الممتازة في فلسطين

محمد أبو عرام

رام الله - أسدلت الستارة مساء اول من أمس عن مباريات الأسبوع الثالث للدوري الممتاز داخل الأرض المحتلة "فلسطين"، دوري الشهيد أبو علي مصطفى بفئتيه، الممتازة (أ) والممتازة (ب).

الأسبوع الثالث حمل في طياته عناوين كثيرة أبرزها الإثارة والندية والمنافسة القوية بين الأندية، والتسابق السريع في حجز مقعد متقدم على سلم الترتيب خوفا من الانزلاق نحو منطقة الخطر.

الأمعري نجم الأسبوع والدوري

ما يزال مركز شباب الامعري متصدر لائحة الدوري النجم الاوحد لغاية الآن في فعاليات البطولة وذلك بعد وصوله للنقطة التاسعة من اصل تسع نقاط ممكنة، وتحقق ذلك بفضل فوز خارجي رائع حققه المارد الاخضر خارج ميادينه وامام اكثر من خمسة آلاف متفرج على غزلان الجنوب في عقر دارهم باستاد الحسين بن علي في الخليل.

وكالعادة برز عايد جمهور الرئة اليمنى النابضة للامعري وسجل هذا الاسبوع هدفين ساهما في تحقيق الامعري للفوز الكبير كما وضع علي سليم اسمه في لائحة الهدافين لينضم الى الكتيبة الخضراء حسام وادي، ومعالي كوارع، وسليمان العبيد، واحسان صادق، واحمد عبدالله، الذين سجلوا اهداف الامعري لغاية الآن في الدوري.

الهلال حاضر بقوة

ورغم اهتزاز شباك الامعري وحارسه محمد اشبير بأول هدفين الا ان الامعري حافظ على سجله كأكثر الفرق وصولا لشباك الخصوم رافعا رصيده الى تسعة اهداف، مناصفة مع هلال القدس الذي كان النجم الثاني في سماء الدوري حيث عاد الى عرينه في العاصمة مؤزرا بفوز ثمين على بطل الدوري السابق وادي النيص بثلاثية مقابل هدف وحيد، ليحتل المركز الثاني على لائحة الترتيب محققا فوزه الثاني على التوالي ولولا كبوة الخضر المفاجئة لكان الهلال شريكا في القمة مع الامعري.

وانتزع لاعب الهلال مراد عليان صدارة ترتيب الهدافين بأربعة اهداف بعد ان سجل هدفين في مرمى وادي النيص أضافهما الى هدفيه في مباراة البيرة.

5 فرق مع 4 نقاط

ومن المركز الثالث حتى السابع تمتلك فرق الظاهرية والمكبر ووادي النيص والخضر وشباب الخليل ? نقاط لكل منها بعد الجولة الثالثة حيث فاز كل فريق مرة وخسر مثلها وتعادل مثلها.

وتعتبر اوضاع هذه الفرق على اللائحة مرحليا مريحة لكن الاستمرار بها قد يعيق تقدمها ويؤثر على منافستها على الوصول الى مراكز متقدمة،

ومن بين الفرق التي تراجعت هذا الاسبوع الظاهرية الذي خسر لأول مرة، وادي النيص الذي تذوق طعم الخسارة هو الآخر للمرة الاولى، بينما عانى المكبر والخضر من الوقت بدل الضائع حيث كانا في طريقهما الى الفوز الا ان هدفا قاتلا للاعبي بيت أمر ابراهيم عوض والعبيدية حاتم صبيح حرما نسور الجبل والخضر من الحصول على النقاط الثلاث كاملة.

ومن بين الفرق التي تقدمت على لائحة الترتيب برز هذا الاسبوع اسم شباب الخليل الذي استغل مباراته البيتية امام مؤسسة البيرة، فعمق جراح الفريق البيراوي من جهة ودفعه للمركز التاسع على اللائحة بينما تقدم جراء فوزه الى المركز السابع رافعا رصيد الى ? نقاط.

وفي ضوء توقف مباراة الثقافي ومركز طولكرم بقي قاع اللائحة على حاله بوجود السمران في المركز الاخير برصيد نقطة واحدة وهو مركز غير مألوف للفريق العريق الذي ينتظر على أحر من الجمر استئناف المنافسات ليتخلص من هذا المركز غير اللائق، حيث انه الوحيد الذي جمع نقطة واحدة لغاية الآن عكس بيت أمر والعبيدية اللذين يحتلان المركزين العاشر والحادي عشر، حيث نجحا في الحصول على النقطة الثانية في الوقت بدل الضائع بهدفين ثمينين في شباك المكبر والخضر.

وظل فريق ثقافي طولكرم في المركز الثامن بعد فوزه في الجولة الماضية على جبل المكبر بهدف دون مقابل وظل رصيده عند النقطة الثالثة بانتظار قرار اتحاد كرة القدم بشأن مباراة الدربي مع مركز طولكرم.

وفي الناحية التهديفية برز هذا الاسبوع اسم فريق مؤسسة البيرة الذي أصبح اكثر الفرق معاناة حيث اهتزت شباكه ?? مرات مما ساهم في تقلص الفارق الذي يمتلكه من الاهداف الى ناقص ? رغم تسجيله سبع اهداف حيث لحقت به الخسارة الثانية على التوالي، وهو اول فريق يخسر مرتين متتاليتين في الدوري وهو الفريق الوحيد ايضا الذي خسر لمرتين وعليه مراجعة حساباته بشكل سريع رغم ان التقييم العام عن الفريق يعطي انطباعا جيدا وارتياحا بأن الفريق البيراوي لن يكون من الفرق التي ستهبط في نهاية الموسم.

تفوق دفاعي وهجومي

وحافظ مركز الامعري على تفوقه الدفاعي والهجومي فسجل ? اهداف مناصفة مع هلال القدس، واهتزت شباكه مرتين فقط، كما انه الفريق الوحيد الذي لم يخسر لغاية الآن، في حين ان ثقافي طولكرم والبيرة وهلال القدس والامعري لم تعترف بلغة التعادل لغاية الآن، وفرق بيت أمر والعبيدية ومركز طولكرم لم تفز حتى اللحظة كما ان بيت أمر نجح بتذوق الاهداف لأول مرة في مباراته امام جبل المكبر.

وشهد الاسبوع الثالث تسجيل ?? هدفا مقابل ?? هدفا في الاسبوع الثاني و?? هدفا في الاسبوع الاول، مما يدلل ويؤكد على حقيقة ارتفاع مستوى اللقاءات والمنافسة، وارتفع عدد البطاقات الحمراء الى ?? بطاقة، ? في كل اسبوع، وحصل لاعبا الوادي اشرف نعمان، وعيسى عدنان، على بطاقتين هذه الجولة مقابل بطاقة لاسماعيل عوض من بيت أمر، واحمد نصر الله من مركز طولكرم.

12 بطاقة حمراء

ويبدو ان ملف البطاقات الحمراء يؤثر كثيرا في قدرات وادي النيص فبعد طرد اللاعب خضر يوسف في الجولة الثانية جاء الدور هذا الاسبوع على عيسى عدنان واشرف نعمان، بسبب احتجاج الاول على التحكيم والثاني لنيله البطاقة الصفراء الثانية.

التعليق