فيزيكيلا يزيد من حجم الضغوط التي يتعرض لها باتون

تم نشره في الجمعة 11 أيلول / سبتمبر 2009. 10:00 صباحاً

جائزة ايطاليا الكبرى

لندن - بعد اتهامه بتراجع المستوى بسبب الضغوط التي يتعرض لها يواجه جنسون باتون متصدر بطولة العالم لسباقات الفورمولا 1 للسيارات تهديدا اضافيا من جيانكارلو فيزيكيلا المنتشي بنتائجه الاخيرة عندما ينطلق سباق جائزة ايطاليا الكبرى على حلبة مونزا يوم الاحد المقبل.

وحقق فيراري بطل العالم للصانعين واحدا من اهم احلام فيزيكيلا بعدما قرر الفريق الاستعانة بخدماته بدلا من مواطنه الايطالي لوكا بادوير الذي كان قد حل مكان السائق البرازيلي المصاب فيليبي ماسا في الاسبوع الماضي.

ولم يكن فيزيكيلا (36 عاما) قد ولد عندما فاز سائق ايطالي لاخر مرة بسباق الجائزة الكبرى على حلبة مونزا لكنه نال فرصة لتحقيق أحد أهم طموحاته.

وسيحصل فيزيكيلا على مساندة جماهير بلاده اضافة الى رغبته الشخصية في اثبات انه لا يزال لديه ما يقدمه بعد كل هذه السنوات فضلا عن سيارة مزودة بنظام استعادة الطاقة الحركية الذي تفتقر سيارة باتون اليه.

وقال فيزيكيلا لتلفزيون سكاي سبورتس "سيكون سباقا رائعا يحفل بضغوط كبيرة لكنها ستدفعني الى الامام."

واضاف "اعرف حلبة مونزا جيدا. اشارك في سباقات عليها منذ عام 1992 عندما كنت انافس في بطولة فورمولا 3. انها حلبة تجبرك على التفكير مليا قبل ان تضغط على المكابح في المنعطفات بسبب سرعة المسارات الطولية ولقد ساعدني هذا الامر كثيرا."

وكان لودوفيكو سكارفيوتي اخر سائق ايطالي يحقق الفوز بسباق للجائزة الكبرى على حلبة مونزا مع فريق فيراري في عام 1966 رغم ان الامريكي من اصل ايطالي ماريو اندريتي حقق الفوز مع فريق لوتس في عام 1977. وحل فيزيكيلا في المركز الثالث مع رينو عام 2005.

ومهما تكن نتيجة اخر سباق جائزة كبرى يقام في اوروبا هذا الموسم فان باتون سيتوجه الى سنغافورة بصفته متصدر بطولة العالم.

ويتفوق السائق البريطاني بفارق 16 نقطة على البرازيلي روبنز باريكيلو زميله في فريق براون جي.بي. لكن ثقته في نفسه بدأت تهتز في السباقات الاخيرة.

فبعد ان فاز بستة من اول سبعة سباقات هذا الموسم لم يحصل السائق البريطاني سوى على 11 نقطة في اخر خمسة سباقات مقابل 21 نقطة حصل عليها باريكيلو.

وقال ماسا المصاب الذي يراقب الوضع من بعيد ان السباق على اللقب لا يزال مفتوحا.

وقال السائق البرازيلي وصيف بطولة العالم العام الماضي "اعتقد ان الضغوط كان لها تأثير كبير على تركيزه (باتون) ويتعين عليه ان يتعامل معها بشكل افضل. اذا فشل في التعامل مع الضغوط سيخسر البطولة."

ومشكلة باتون انه بات امامه العديد من المنافسين ومن بينهم فيزيكيلا والذين قد يحرمونه من اعتلاء منصة التتويج.

وفازت سيارات مزودة بنظام استعادة الطاقة الحركية بسباقين من اخر ثلاثة سباقات ومن المرجح ان يمنح هذا النظام الذي يوفر للسائقين دفعة إضافية من الطاقة بضغطة زر واحدة مزية اضافية لمستخدميه خاصة على حلبة مونزا شديدة السرعة.

وسيكون الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري الفائز بسباق بلجيكا مجددا من بين اقوى المرشحين للفوز في مونزا رغم انه لم يسبق له الفوز بجائزة ايطاليا الكبرى طوال مسيرته بينما اصبح الالماني سيباستيان فيتل والاسترالي مارك ويبر سائقا رد بول اللذان ينافسان على اللقب اكثر نهما من اي وقت مضى لتضييق الفارق مع باتون.

وفاز فيتل على حلبة مونزا العام الماضي بعد ان كان اول المنطلقين مع فريق تورو روسو وسط الامطار.

ويتوقع فريق فورس انديا الذي اختار الايطالي فيتانطونيو لويتسي ليحل مكان فيزيكيلا ان تلائم حلبة مونزا سيارة الفريق مثل حلبة سبا التي احتل عليها فيزيكيلا المركز الثاني بعد ان بدأ السباق من مركز اول المنطلقين ليمنح فورس انديا اول نقاط له في البطولة.

وقد يكون فريق بي.ام.دبليو ساوبر الذي عاني معظم فترات هذا الموسم من بين المنافسين على الفوز في مونزا بعد المستوى المشجع الذي ظهر به الفريق على حلبة سبا عندما حل البولندي روبرت كوبيتسا في المركز الرابع وجاء الالماني نيك هايدفيلد في المركز الخامس.

وسيعود رينو لاستخدام نظام استعادة الطاقة الحركية في مونزا فيما يعكف مكلارين على زيادة معدلات سرعته.

وقال كريستيان هورنر رئيس رد بول بعد سباق بلجيكا "ضيقت الفرق الخناق على بعضها البعض واصبح كل سباق الان بمثابة نهائي لكأس العالم."

واضاف "لابد ان نضع كل الامور في نصابها الصحيح."

حقائق عن سباق جائزة ايطاليا الكبرى

- يبلغ طول الحلبة 5.793 كيلومتر ويتكون السباق من 53 لفة باجمالي 306.729 كيلومتر.

- يحمل البرازيلي روبنز باريكيلو الرقم القياسي لأسرع لفة في السباق الرئيسي بعدما سجل دقيقة واحدة و21.046 ثانية مع فريق فيراري في 2004. ويبلغ متوسط السرعة على هذه الحلبة 257.320 كيلومتر في الساعة.

- كان الالماني سيباستيان فيتل سائق تورو روسو اول المنطلقين في سباق العام الماضي بعدما سجل دقيقة واحدة و37.555 ثانية في التجارب التأهيلية.

- سباق 2008

 فاز به الالماني سيباستيان فيتل مع فريق تورو روسو.

أصبح فيتل (21 عاما) أصغر سائق يفوز بسباق في فورمولا 1 وأيضا أصغر سائق ينطلق من المركز الأول في الترتيب. وكان فوز فيتل الذي حدث وسط أجواء مبللة وزلقة هو أول فوز لفريق تورو روسو بسباق في البطولة.

واستعاد لويس هاميلتون صدارة بطولة العالم متقدما بفارق نقطة واحدة على أقرب منافسيه بعدما انطلق من المركز الخامس عشر وأنهى السباق في المركز السابع.

- سباق 2007

 فاز به الاسباني فرناندو الونسو مع مكلارين.

تفوق الونسو الذي انطلق من المركز الأول على زميله في مكلارين هاميلتون ليقلص الفارق إلى ثلاث نقاط مع المتسابق البريطاني قبل أربع جولات على نهاية السباق. ومنذ ذلك الحين لم يفز السائق الاسباني بأي سباق.

وانسحب فيليبي ماسا سائق فيراري بعد نحو عشر لفات لتتبدد تقريبا آماله في المنافسة على اللقب.

- سباق 2006

 فاز به الالماني مايكل شوماخر مع فيراري.

فاز شوماخر بطل العالم سبع مرات بالسباق رقم 90 في مشواره وأعلن اعتزاله. وتعرض الونسو سائق رينو لعقوبة بتأخيره خمسة مراكز بسبب مخالفة ضد ماسا سائق فيراري في التجارب التأهيلية. وانسحب الونسو بعد حدوث مشكلة في محرك السيارة.

- سباق 2005

فاز به الكولومبي خوان بابلو مونتويا مع مكلارين.

فاز مونتويا بعد الانطلاق من الصدارة وعزز الونسو تفوقه على كيمي رايكونن بفارق 27 نقطة قبل أربع سباقات على نهاية الموسم. وخرج شوماخر من الناحية الحسابية من على صراع المنافسة على اللقب للمرة الأولى منذ عام 1999.

- سباق 2004

 فاز به البرازيلي روبنز باريكيلو مع فيراري.

تفوق باريكيليو على زميله شوماخر في فريق فيراري بفارق 1.3 ثانية ليحتل المركز الأول ويسجل أسرع زمن للفة على هذه الحلبة في تاريخ فورمولا 1.

- تعد حلبة مونزا هي أقدم وأسرع حلبة مع وصول بعض السيارات لسرعة أكبر من 360 كيلومترا في الساعة ويبلغ متوسط السرعة في اللفة أكثر من 240 كيلومترا في الساعة. تستهلك هذه الحلبة الكثير من طاقة المكابح والمحركات.

وهذه الحلبة موجودة في حديقة ملكية إلى الشمال الشرقي من ميلانو. وتستضيف حلبة مونزا سباق جائزة ايطاليا الكبرى منذ عام 1950 باستثناء عام 1980 الذي اقيم فيه السباق في ايمولا. ولم تستضف أي حلبة سباقات أكثر من مونزا.

وأقيم أول سباق على حلبة مونزا عام 1922.

وشهدت هذه الحلبة حوادث مأسوية منها مقتل فولفجانج فون تريبس سائق فيراري ومعه 14 مشاهدا عام 1961 عندما اصطدم السائق الالماني بالجماهير. وكان فون تريبس يتصدر سباق المنافسة على اللقب الذي ذهب لزميله الامريكي فيل هيل.

كما قتل السائق النمساوي يوخين ريندت في منعطف بارابوليكا في تجارب السباق عام 1970 وأصبح السائق الوحيد الذي يتوج بلقب بطولة العالم بعد وفاته.

احصاءات من بطولة العالم  قبل سباق ايطاليا

- فاز ستة سائقين مختلفون هم جنسون باتون وسيباستيان فيتل ومارك ويبر ولويس هاميلتون وروبنز باريكيلو وكيمي رايكونن باخر ستة سباقات في البطولة.

واخر مرة يحدث فيها ذلك كان في عام 1985.

هناك أربعة فرق فقط حققت الفوز هذا الموسم حتى الان وهم براون جي.بي. سبع مرات ورد بول ثلاث مرات ومكلارين مرة واحدة وفيراري مرة واحدة.

فاز باتون سائق براون ومتصدر الترتيب العام للبطولة ست مرات في اول سبعة سباقات من الموسم الحالي. نجح ثلاثة سائقين من بريطانيا هم نايجل مانسيل ودايمون هيل وجيم كلارك في الفوز بسبعة سباقات في موسم واحد ونال جميعهم اللقب في النهاية.

فاز سائقان فقط من المانيا هما مايكل شوماخر وشقيقه رالف بثلاثة سباقات خلال موسم واحد فيما اصبح ويبر ثالث استرالي يفوز بسباق في فورمولا 1 واول سائق من بلاده منذ أن حقق الان جونز هذا الانجاز في 1981.

يتصدر فريق فيراري قائمة اكثر الفرق فوزا في البطولة برصيد 210 انتصارات يليه مكلارين برصيد 163 فوزا ثم وليامز برصيد 113 انتصارا.

- فاز فريق فيراري خمس مرات في آخر عشرة سباقات اقيمت على حلبة مونزا.

فاز السائق الذي ينطلق من المركز الأول سبع مرات في آخر عشرة سباقات اقيمت على هذه الحلبة الايطالية.

مايكل شوماخر سائق فيراري المعتزل هو السائق الوحيد في آخر 18 موسما الذي يفوز في مونزا ويحرز لقب بطولة العالم في نهاية الموسم وحقق ذلك عامي 2001 و2003.

اخر سائق ايطالي يفوز على حلبة مونزا هو لودوفيكو سكارفيوتي مع فيراري عام 1996 فيما أن جيانكارلو فيزيكيلا صاحب المركز الثالث مع رينو عام 2005 هو آخر ايطالي يصعد على منصات التتويج. واخر ايطالي يفوز في سباق جائزة ايطاليا هو ريكاردو باتريسي في ايمولا عام 1980.

فرناندو الونسو سائق رينو وباريكيلو وفيتل هم السائقون الثلاثة فقط المستمرون حتى الوقت الحالي وسبق لهم الفوز بالمركز الأول على حلبة مونزا.

- موقع الانطلاق

سيطر سبعة سائقين على مركز أول المنطلقين هذا الموسم (باتون وفيتل وويبر وهاميلتون ويارنو ترولي سائق تويوتا والونسو وفيزيكيلا)

وبدأ باتون من مركز اول المنطلقين أربع مرات مقابل ثلاث مرات لفيتل.

وفاز سائقون انطلقوا من المركز الاول بسبعة من 12 سباقا اقيمت حتى الان هذا الموسم.

فيراري

يعني انتقال فيزيكيلا الى فيراري ان الفريق الايطالي سيكون قد استعان بخدمات اربعة سائقين في موسم واحد للمرة الاولى منذ عام 1982 عندما قتل جيل فيلينيف في حادث خلال التجارب التأهيلية لسباق بلجيكا واصيب ديديه بيروني على حلبة هوكنهايم.

النقاط

حصول فيزيكيلا على المركز الثاني في حلبة سبا منح فريق فورس انديا اول نقاط له في الفورمولا 1 بعد ان خرج في 29 سباقا خالي الوفاض.

انهى خروج باتون من اللفة الاولى في سباق بلجيكا مكانته باعتباره السائق الوحيد الذي يسجل نقاطا في كل سباق هذا الموسم والسائق الوحيد الذي اكمل جميع اللفات.

وسجل الالماني نيكو روزبرج سائق وليامز نقاطا في اخر ثمانية سباقات شارك فيها.

التعليق