استعراض "الإسكندرية في عيون السينما" يفتتح مهرجان المدينة

تم نشره في الاثنين 3 آب / أغسطس 2009. 09:00 صباحاً
  • استعراض "الإسكندرية في عيون السينما" يفتتح مهرجان المدينة

 

الإسكندرية- يفتتح مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي مساء غد فعالياته بمسرح سيد درويش "أوبرا الإسكندرية"، بحضور فاروق حسني وزير الثقافة المصري وعادل لبيب محافظ الإسكندرية.

وقال رئيس الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما المنظمة للمهرجان ممدوح الليثي إن الجمعية تحتفي باليوبيل الفضي للمهرجان خلال الدورة الجديدة التي ترأستها الناقدة خيرية البشلاوي، وتحضرها الناقدة إيريس نظمي رئيس شرف المهرجان.

ويشهد حفل الافتتاح استعراضا بعنوان "إسكندرية في عيون السينما" إخراج هشام عطوي يستعرض تاريخ المدينة من خلال 3 أفلام هي "رصيف نمرة 5" لنيازي مصطفى إنتاج 1956 و"السمان والخريف" لحسام الدين مصطفى إنتاج 1967 و"إسكندرية كمان وكمان" ليوسف شاهين إنتاج 1990، إلى جانب استعراض صممه عماد سعيد موسيقى ماضي الدقن، وكلمات فؤاد حجاج، وأداء الفرقة القومية للفنون الشعبية.

وأضاف الليثي أنه تقرر إهداء دورة اليوبيل الفضي للمهرجان إلى اسم الكاتب المصري الراحل كمال الملاخ، مؤسس جمعية كتاب ونقاد السينما وعدد من المهرجانات السينمائية الدولية في مصر بينها مهرجانا الإسكندرية والقاهرة، حيث يتسلم نجله المونتير يوسف الملاخ الدرع الذهبية للمهرجان، التي صممها والده بنفسه مع الراحل يوسف فرنسيس.

وترأس لجنة التحكيم الدولية للمهرجان الممثلة التركية هوليا كوسيجيت وتضم في عضويتها الممثلة المغربية نعيمة إلياس والمخرجة الفلسطينية آن ماري جاسر، وكاتب السيناريو والمخرج الفرنسي إيفان لوموان، والممثل والمخرج المقدوني ميلكو مانكيفسكي، والمخرج ومدير التصوير المصري محسن أحمد، والممثلة المصرية الشابة بشرى.

ويكرم المهرجان في حفل الافتتاح ستة سينمائيين مصريين، هم المخرج الكبير توفيق صالح، والنجمة مريم فخر الدين، والفنان حسن حسني، وكاتب السيناريو فيصل ندا، ومدير التصوير مصطفى إمام، وفني الإضاءة غريب، إضافة إلى المخرج التونسي ناصر الخمير، والنجمة التركية هوليا كوسيجيت.

ويجري خلال حفل الافتتاح تسليم الجوائز للفائزين في مسابقة عبد الحي أديب للسيناريو التي تبلغ قيمة جوائزها 250 ألف جنيه مهداة من أسرة الكاتب الراحل للعام الثالث على التوالي.

ويعرض المهرجان في حفل الافتتاح الفيلم التركي "تضميد جراح الماضي" سيناريو وإخراج أرسين برتان، الذي رحل منذ أيام قليلة، وتكريما له وجهت الدعوة لابنته لحضور حفل الافتتاح، ويعقب العرض حفل فني على شرف ضيوف المهرجان يحييه الموسيقار جمال سلامة وفرقته الموسيقية.

وتضم المسابقة الرسمية لمهرجان الإسكندرية أفلاما من دول حوض البحر المتوسط فقط، بينما يعرض المهرجان أفلاما من خارج المتوسط على الهامش، كما تقام على هامشه العديد من التظاهرات الفنية، بينها الاحتفال باليوبيل الذهبي لتأسيس معهد السينما المصري.

ويحتفي المهرجان بفلسطين كضيف شرف لدورته الجديدة من خلال ندوة بعنوان "السينما الفلسطينية الوطن والغربة"، تضم المخرجين رشيد مشهراوي وميشيل خليفي وإيليا سليمان وعز الدين شلح رئيس مهرجان القدس السينمائي والممثلة هيام عباس، كما تعرض تسعة أفلام فلسطينية هي "ملح هذا البحر" و"عيد ميلاد ليلى" و"حيفا" و"حظر تجول" و"ولد" و"ليش صابرين" و"إلى أبي" و"قوس قزح" و"القيادة إلى زيجزيج لاند".

وكشف المهرجان قبل أسبوع فقط عن اسم الفيلم المصري المشارك في المسابقة الرسمية، وهو فيلم "في لمح البصر"، للمخرج الشاب يوسف هشام في أولى تجاربه الروائية الطويلة سيناريو وحوار نبيل شعيب، وبطولة حسين فهمي وأحمد حاتم والمطرب هيثم سعيد والراحل شوقي شامخ.

وتتنافس أفلام من 13 دولة في المسابقة الرسمية هي التركي "تضميد جراح الماضي" والإسباني "الغرباء" والجزائري "داخل البلاد" و"كيتوليكا" من كرواتيا و"للأبد" من سلوفينيا و"الجبل المواجه" اليوناني والفرنسي "حكاية عيد الميلاد" و"العودة الأخيرة" من قبرص و"حزن السيدة شنايدر" من ألبانيا و"انظر لي" من مونتينجرو و"سيني شيتا" من تونس والفيلم الإيطالي "الفوضى الهادئة"، إضافة إلى الفيلم المصري.

كما يتنافس 47 فيلما في مسابقة أفلام الديجيتال التي تضم أفلاما روائية قصيرة، وأفلاما تسجيلية وأفلام رسوم متحركة، وأفلام مشروعات تخرج بمعهد السينما، ويرأس لجنة تحكيمها مدير التصوير والمخرج طارق التلمساني، ويشرف عليها الناقد د. نادر عدلي بعضوية المخرجة كاملة أبوذكري والناقد طارق الشناوي.

وعلى هامش المهرجان، يجرى استفتاء بين 100 ناقد وصحافي متخصص لاختيار أفضل فيلم مصري عرض العام 2009، وأفضل ممثل وممثلة وكاتب سيناريو ومدير تصوير ومهندس ديكور. ويبلغ عدد الأفلام المتنافسة 26 فيلما.


 

التعليق