سول تطلق أول صاروخ يحمل قمرا صناعيا للاتصالات الشهر الحالي

تم نشره في الأحد 2 آب / أغسطس 2009. 09:00 صباحاً

 

سول - اعلنت كوريا الجنوبية أمس انها ستطلق اول صاروخ للفضاء من اراضيها في الحادي عشر من الشهر الحالي لوضع قمر صناعي للاتصالات في مدار حول الارض بعد ارجاء اطلاقه في الشهر الماضي لوجود مشاكل فنية.

وكانت كوريا الجنوبية تعتزم في الاصل إطلاق الصاروخ "كيه اس ال في -1" في الثلاثين من الشهر الماضي، لكن تم تعليق عملية الاطلاق لان روسيا طالبت بالمزيد من الوقت لتحديث برامج الاختبار والسيطرة والتقييم الضروية للاختبار المهم.

وقالت وزارة التعليم والعلوم والتكنولوجيا الكورية انه "تم تحديد الموعد الجديد لعملية الاطلاق بعد اجراء مشاورات مع العلماء الروس الذين يتعاونون مع كوريا الجنوبية بشأن عملية الإطلاق".

وقال مسؤول بالوزارة ان "كوريا الجنوبية وروسيا سوف تجريان على نحو مشترك المراجعة النهائية قبل نقل الصاروخ الى منصة الاطلاق قبل يومين من موعد الاطلاق"، مضيفا انه "ستكون هناك تجربة قبل يوم من بدء العد التنازلي النهائي".

وقالت الوزارة انها ستسعى إلى الالتزام بموعد الاطلاق، لافتة إلى ان "مشاكل فنية غير متوقعة او الاحوال الجوية يمكن ان تتسبب في حدوث تغيير في الخطط".

وحددت الوزارة الفترة من الحادي عشر الى الثامن عشر من الشهر الحالي لعملية الاطلاق. وتعتزم ان تخطر كل من المنظمة الدولية للطيران المدني والمنظمة الدولية للملاحة البحرية.

يذكر أن كوريا الجنوبية لم تطلق صاروخا من قبل من اراضيها. وتعمل كوريا الجنوبية مع روسيا للحصول على التكنولوجيا والخبرة اللتين يمكن ان تسمحا لها بإطلاق مركبات فضاء محلية الصنع الى الفضاء في المستقبل.

وسوف يطلق الصاروخ من مركز نارو للفضاء الذي يقع على بعد 485 كيلومترا جنوب سول والذي كان قد تم تشييده لاطلاق الصاروخ "كيه اس ال في -1" وصواريخ اخرى في المستقبل.


 

التعليق