انشقاق في مكتب رئيس الوزراء

تم نشره في السبت 11 تموز / يوليو 2009. 09:00 صباحاً

10-7

بن كاسبيت

معاريف

أجواء فوضى وصراعات قوى داخلية تحتدم في مكتب رئيس الوزراء في اعقاب التصريحات الأخيرة والاخفاقات المتواصلة في سلوك نتنياهو. معسكران اساسيان يتواجهان الآن في المكتب: من جهة نتان ايشل، وهو الرجل الذي يتمتع بثقة سارة نتنياهو، والذي ارتبط بعوزي اراد، مستشار الامن القومي. ومن الجهة الاخرى سكرتير الحكومة تسفي هاوزر ورئيس قسم الاعلام الجديد نير حيفتس. وقد تورط هاوزر قبل عدة اسابيع في مواجهة مغطاة اعلاميا مع عوزي اراد الذي طلب منه ان يخضع لآلة كشف الكذب بالنسبة للتسريبات. ومنذئذ يحاول الرجلان تحسين العلاقات بينهما. ويعتبر انضمام حيفتس الى المكتب تغييرا استراتيجيا لميزان القوى لأن هاوزر لم يعد وحيدا، والصراع أصبح متوازنا.

ما نشر أمس (الخميس) في "معاريف" عن تعيين الكيبوتسي داني كيت مستشارا لرئيس الوزراء لشؤون شكاوى الجمهور اثار عاصفة في المكتب. فقد كان كيت الرجل الذي منع نشر الكتاب الذي كان يفترض أن ينشره زوج سارة نتنياهو الاول، دورون نويبورغر في العام 1996.

كما عينت صديقة اخرى لسارة نتنياهو، وهي تامي هاوسفيتر، في منصب المسؤولة عن التوظيف في مكتب رئيس الوزراء. وكانت هاوسفيتر خدمت مع سارة نتنياهو كمضيفة طيران على مدى سنين وتعتبر صديقة قريبة جدا من زوجة رئيس الوزراء. وهكذا توثق سارة نتنياهو قبضتها أكثر فأكثر على مكتب زوجها.

حجاي هداس، الذي عينه نتنياهو ليكون وسيطا في موضوع المفاوضات لاعادة جلعاد شاليط، مقرب من اثنين من الاصدقاء المقربين لنتنياهو: الاول هو د. غابي بيكر. ويعرف الجميع أن بيكر ابعد في السنوات الاخيرة عن نتنياهو بسبب نزاع مع سارة، ولكنه اوصى رئيس الوزراء بهداس كرجل مناسب لمنصب الوسيط.

وهناك شخص آخر موصى به، ذو قوة وقرب شديد من نتنياهو، وهو رجل الاعمال شلومو غوغل. عندما سرح هداس من الموساد اعطاه غوغل منصبا كبيرا في شركة انترنت، وأوصى نتنياهو به. وقد اراد بيبي ضم هداس الى محفل امني اقامه كرئيس للمعارضة، ولكن الاحتكاكات مع عوزي اراد، المسؤول الكبير في الموساد، منعت ذلك.

هذه هي الأسماء المركزية العاملة في مكتب نتنياهو: نتان ايشل، صديق مقرب من السيدة نتنياهو في العقد الاخير، يعتبر "رجل ثقة سارة" يبلغها بانتظام عما يجري في المكتب. وعوزي اراد، صديق قريب من الزوجين نتنياهو في العقد الاخير، يقدم الولاء لبيبي، ولكنه مقبول جدا من السيدة نتنياهو. والمساعد الشخصي آري هيرو، يعتبر "محكوما" من السيدة نتنياهو. ومنسق الجولات غيل شيفر الذي يرافق زوجة رئيس الوزراء في جولاتها. وبالاضافة الى ذلك هناك الشخصان اللذان أعلن عن تعيينهما اليوم (الجمعة) كيت وهاوسفيتر.

للمستشار السياسي رون ديرمر، مكانة عليا في نظر نتنياهو، المقتنع بانه الرجل الاكثر كفاءة في العالم. وديرمر مقبول ايضا من السيدة نتنياهو ولكنه يبتعد عن احتكاكات المكتب. وهناك أيضا يوسي ليف، مستشار اعلامي سابق تم استبداله وهم يبحثون له الان عن ترتيب عمل مناسب.

الأصدقاء من البيت

سكرتير الحكومة تسفيكا هاوزر، الغريب، مقرب من الوزير جدعون ساعر. نير حيفتس، المسؤول السابق في "يديعوت احرونوت"، عضو الان في "المعسكر العلماني" الذي يتنافس امام ايشل ورجاله. والى جانب كل هؤلاء مدير عام ديوان رئيس الوزراء ايال غباي، رغم أنه يعتمر قبعة دينية الا انه لا يتماثل بشكل واضح مع أي من المعسكرين. ويجتهد لان يبتعد عن الاحتكاكات.

إضافة الى ذلك، هناك المستشارون الخارجيون. شعايا سيغال، الذي كان رجل سر وثقة سارة نتنياهو والان ابعدته (وان كان وصل للقاء مصالحة مع نتنياهو يوم الجمعة الماضي). "منتدى قيساريا" الذي يضم الاصدقاء المقربين من الزوجين نتنياهو: شلومي بوغل، يورم وليئا غلوبس، موتي جلعادي واوسنات فيشنسكي.

التعليق