"عرس بونانزا" يحوّل أحلام سيرين وأحمد إلى حقيقة ويفرش لهما دربا وثيرا من السعادة الزوجية

تم نشره في الثلاثاء 7 تموز / يوليو 2009. 09:00 صباحاً
  • "عرس بونانزا" يحوّل أحلام سيرين وأحمد إلى حقيقة ويفرش لهما دربا وثيرا من السعادة الزوجية

ديما محبوبه

عمان - إرضاء خطيبته سيرين، كان الدافع الأولي وراء اشتراك أحمد عساف مدير حسابات شركة طيران، في مسابقة عرس بونانزا.

وهي الخطوة التي آمن بها عساف بعد ذلك، ووصفها بالجريئة التي حولت الحلم إلى حقيقة، وجعلت، كما ترى خطيبته سيرين الموظفة في أحد البنوك، حلم حفل الزفاف والحياة الزوجية المرفهة ممكنة ببعض التفكير والقليل من الحظ.

أجاب أحمد وسيرين عن السؤال الأخير، وحظيا بالتالي بفرصة مواصلة مشوار المسابقة-الحلم، ومن بين 30 زوجاً وصلوا المراحل النهائية، فاز الخطيبان السعيدان أحمد وسيرين بالجائزة: سيارة نيسان قشقاي 2009 من شركة بسطامي وصاحب، شهر عسل في بالي من مالترانس للسياحة والسفر، شبكة ألماس للعروس من مجوهرات كيالي، أثاث للبيت من مفروشات "elite"، ولم ينس القائمون على البرنامج كهربائيات عش الزوجية من شركة "LG"، وفستان العروس ليلة زفافها من أزياء "MoriLee"، وليلة العمر في فندق الأردن إنتركونتيننتال بتجهيزات حديثة من "Music Box".

وجها سيرين وأحمد كانا يشعان بمؤشرات الحظ السعيد، وهو ما لاحظه القائمون على المسابقة، حتى المعنيون منهم بتصفيف شعر المشاركين.

تقول مديرة التسويق في شركة النوارس ريم الطباع "الحماسة كانت بادية على سيرين منذ اللحظات الأولى لاشتراكها، وشعرتُ مباشرة بأنها اشتركت في المسابقة وهدفها الحصول على الجائزة. ومن خلال تعاملنا معها ومع خطيبها على مدى أربعة أسابيع متواصلة، تأكدنا بأنهما يحملان في داخلهما طاقة تؤهلهما للوصول إلى هدفهما".

إذاعة "مزاج FM"، وإذاعة "Beat FM 102.5" التابعتان لشركة النوارس، أطلقتا المسابقة تطبيقا لأهدافهما الاجتماعية تجاه فئة الشباب، ورغبة منهما في مساعدة المقبلين على الزواج، بحسب ما توضح الطباع.

وتبين أن غلاء المعيشة وارتفاع تكاليف الزواج في الأردن، يجعلان من مسابقة "عرس بونانزا" واحدة من "المبادرات المحلية الرائدة التي أطلقت لتحقيق غاية نبيلة تجعل من فكرة الزواج ممكنة عند محدودي الدخل ومتوسطيه".

أحمد يؤكد أن فوزه بعرس بونانزا وفّر عليه عشرة أعوام من التحضير و"التحويش"، ليحصل على حفل زفاف وتوابع ومستلزمات حياة زوجية كالتي نالها وسيرين بعد فوزهما بالجائزة.

مديرة إذاعة "مزاج FM" هناء أبو لغد تكشف أن مراحل مسابقة "عرس بونانزا" أخذت من المعدين وقتا كبيرا، وبدأ العمل على التحضير لتلك المراحل من شهر رمضان الماضي.

وتستعرض أبو لغد المراحل الخمس التي خاضها المشتركون: معرفة ما هي التصرفات التي سيفعلها الرجل في بعض المواقف الزوجية، ترتيب مقولات الحب عبر الرسائل الإلكترونية، البحث عن الكنز (أي البحث عن شيء مكتوب داخل ورقة تعطى للخاطبيْن). وفي المرحلة الرابعة (الأكثر متعة) قام المشتركون الذكور بلف ورق العنب و"نقر" الكوسا وحشيها، في الوقت الذي كانت فيه الخطيبات يتسليّن بلعبة الـ"بلاي ستيشن" وأكل وجبة جاهزة، والأسرع هو من يفوز.

أما المرحلة الأخيرة فكانت علاماتها موزعة على نسب عديدة: نسبة لأصوات الحضور والجمهور، وأخرى لمدى التوافق بين الخطيبين، وثالثة موزعة بين شد الحبل وأكل الحلوى.

أبولغد تبين كم كانت مبتهجة بتعاملها مع المتسابقين الثلاثين، ووصفت روح التعاون التي كانت سائدة بينهم. وكيف كانوا يحبون الخير لبعضهم.

وفي عودة لسيرين وشريكها في الفوز والمستقبل أحمد، فهي تبوح بآمالها العريضة بحياة جميلة وسعيدة مع أحمد "من أول ما لعب الحظ معنا ودخلنا اللعبة تأكدت أن حياتي مع احمد ستكون رائعة وأني محظوظة معه كثيرا"، تقول بفرح.

بعد النجاح الذي حققته المسابقة في عامها الأول تقول الطباع إن كلا من إذاعة "مزاج FM" و"102.5 َBeat FM" قامت بفتح باب التسجيل مجدداً أمام الأزواج الخاطبين لمسابقة "عرس بونانزا" للعام الحالي 2009 الذي استمر حتى نهاية الأسبوع الأول من شهر حزيران، وذلك بعد أن تقرر تمديد فترة التسجيل بناءً على رغبة العديد من المستمعين.

وتبيّن أن مرحلة التسجيل شهدت "إقبالاً كثيفاً من مختلف محافظات المملكة، إذ أسفرت عن تسجيل ما يقارب 900 زوج من الخاطبين الذين خاضوا المرحلة اللاحقة المتمثلة في الإجابة من خلال الرسائل الخلوية القصيرة عن عدد من الأسئلة المتنوعة التي تم طرحها على إذاعتي "مزاج FM" في عمان وإربد و"Beat FM 102.5"، إذ تم اختيار 30 زوجا منهم بناءً على إجاباتهم الصحيحة من خلال حفل أقيم في "سيتي مول" الراعي الحصري للمسابقة.

واختير في المرحلة الثانية عشرة مشاركون بعد أن أرسل المشاركون مقولات حب "Love Quotes" على الإذاعتين. وجرت عملية التصفية وفقاً لعدد الرسائل بالترتيب الصحيح عشر رسائل.

وشهدت المرحلة الأخيرة قائمة اختير منها خمسة أزواج من العشرة المشاركين. وبعد ذلك أطلقت مرحلة التصفيات قبل النهائية اختير فيها زوجان من الخمسة لإكمال المسابقة وذلك بناءً على مدى نجاحهم في عدد من المهام التي أوكلت إليهم.

وتشير الطباع إلى أن المسابقة لم تضع أي شروط على المسجلين من الأزواج الخاطبين للاشتراك في المسابقة، إلا أن يكونوا أردنيي الجنسية ممن تزيد أعمارهم على 21 عاما.

التعليق