إنتاج أول لقاح مضاد للملاريا في العام 2011

تم نشره في الأحد 28 حزيران / يونيو 2009. 09:00 صباحاً

 

مايوركا- أكد الباحث الإسباني بيدرو ألونسو أن أول لقاح مضاد للملاريا، والذي سيطرح في الأسواق بحلول العام 2011، يتمتع "بجاهزية" كافية لمواجهة المرض، إلا أنه لن يساهم في اقتلاعه من جذوره.

وأشار ألونسو إلى أن الجيل الأول من المصل، والمعروف باسم (RTSS)، سيطلق في 2011 إذا ما انتهت مراحل تطويره في الموعد المحدد، وبخاصة المرحلة الثالثة التي سيظهر خلالها مستوى أمانه الطبي.

وأبرز الباحث الإسباني أن هذا المصل الجديد يعد "خطوة ضخمة" لمكافحة هذا المرض، ولكنه في الوقت نفسه لا يعد حلا "نهائيا".

وأفاد ألونسو أن هذا اللقاح الجديد يتمتع بقدر من الفعالية يتراوح بين 30 و50%، نظرا لأن الطفيليات المسببة لمرض الملاريا "معقدة" بشكل غير عادي.

وأكد العالم الإسباني أن النصر في معركة الإنسان ضد الملاريا، قد تنتهي بعد 40 عاما حينما يتم انتاج لقاح قادر بنسبة تتراوح بين 90 و100% على مواجهته.

يشار إلى أن مرض الملاريا يتسبب في وفاة من مليون إلى 3 ملايين شخص سنويا، فيما يعاني من عدواه كل عام من 300 إلى 500 مليون شخص.


 

التعليق