فوز الولايات المتحدة على اسبانيا ينضم لقائمة أبرز المفاجآت

تم نشره في الجمعة 26 حزيران / يونيو 2009. 09:00 صباحاً

بلومفونتين (جنوب افريقيا) - انضم فوز الولايات المتحدة بهدفين نظيفين على اسبانيا بطلة اوروبا في الدور قبل النهائي بكأس القارات لكرة القدم اول من أمس الأربعاء لقائمة أبرز المفاجآت في تاريخ اللعبة.

وقال تيم هاوارد حارس المنتخب الأميركي للصحافيين "نعرف جميعا أن الولايات المتحدة هزمت انجلترا في كأس العالم 1950 لكن هذه النتيجة في الدور قبل النهائي لبطولة كبرى من بطولات (الاتحاد الدولي لكرة القدم) الفيفا يتابعها الملايين حول العالم يجب أن تعتبر بين أبرز المفاجآت على الإطلاق. يوم الأحد الماضي كنا نعتقد أننا عائدون إلى بلادنا والآن سنلعب في المباراة النهائية. لم يمنحنا أحد الفرصة يوم الأحد ولم يظن أحد أننا سنقلب الأمور رأسا على عقب.. لكن يجب أن نتحلى بالإيمان."

ونشر موقع الفيفا على الانترنت سؤالا يقول "هل هذه أكبر مفاجأة في تاريخ بطولات الفيفا."

وترك الاتحاد الدولي الإجابة مفتوحة لكن النتيجة ستوضع في نفس المكانة مع فوز كوريا الشمالية على ايطاليا بهدف نظيف في نهائيات كأس العالم 1966 وفوز الكاميرون بنفس النتيجة على الارجنتين بطلة العالم في افتتاح كأس العالم 1990 والسنغال على فرنسا بطلة العالم في افتتاح كأس العالم 2002.

ويعد النجاح المذهل للدنمرك في كأس الأمم الاوروبية 1992 حين فازت باللقب في السويد بعد ان استدعت لاعبيها من العطلات قبل أسابيع فقط من البطولة التي دعيت للمشاركة فيها إثر استبعاد يوغوسلافيا أيضا من أبرز المفاجآت وكذلك تتويج اليونان باللقب الاوروبي في 2004 بالبرتغال بعدما كانت خارج دائرة الترشيح.

وشهدت المباراة النهائية في نسختين متتاليتين من نهائيات كأس العالم مفاجآت هائلة. الأولى في 1950 كانت البرازيل مرشحة فوق العادة للفوز على اوروجواي في ريو دي جانيرو والحصول على لقبها الأول في كأس العالم لكنها خسرت 2-1.

وبعد أربع سنوات التقت المجر التي لم تكن قد خسرت قبل ذلك بأكثر من أربع سنوات مع المانيا الغربية في النهائي بعد أسابيع فقد من فوزها على الالمان 8-3 في دور المجموعات. وتقدمت المجر التي كانت بين أبرز القوى في اللعبة 2-صفر لكنها خسرت في النهاية 3-2.

وليست هذه المرة الأولى التي تكون فيها اسبانيا ضحية لمفاجأة.. فهناك خسارتها المفاجئة 3-2 على يد نيجيريا في كأس العالم 1998 في نانت بفرنسا بعدما سجل المنتخب الافريقي هدفين متأخرين.

لكن الهزيمة أمام أميركا هي الأكثر إثارة للدهشة لأن اسبانيا حاليا هي متصدرة التصنيف العالمي للمنتخبات ولم تهزم منذ قرابة السنوات الثلاث حيث خاضت 35 مباراة بلا هزيمة وفازت في 15 مباراة متتالية.

وقال هاوارد "قد لا تكون المفاجأة الأخيرة أيضا. فإذا كنا نجحنا في الفوز على المصنف الأول في العالم.. فما الذي يمكن أن نفعله أمام البرازيل أو جنوب افريقيا."

وسيقام نهائي كأس القارات يوم الأحد المقبل.

التعليق