وفاة الباحث الدكتور أنور خالد الزعبي

تم نشره في الخميس 26 آذار / مارس 2009. 09:00 صباحاً

إربد- شيّعت الأوساط الثقافية أمس في بلدة خرجا باربد الباحث والمفكر الأردني الدكتور أنور الزعبي الذي توفي أول من أمس عن عمر يناهز 65 عاما.

وانتدب وزير الثقافة الدكتور صبري الربيحات مساعد الأمين العام للشؤون الثقافية في الوزارة الدكتور باسم الزعبي للمشاركة في تشييع الجثمان وتقديم العزاء لذوي الراحل.

وكان الزعبي باحثا ومفكرا ورائدا في مجال الفكر العربي، وكان يعد خلال الفترة الاخيرة من حياته كتاب "العقلانية في الفكر العربي"، ضمن مشروع التفرغ الإبداعي لوزارة الثقافة.

وشغل الراحل مناصب عديدة في وزارة الثقافة، منها مدير لكل من مديرية التبادل الثقافي، ثقافة العاصمة، الهيئات الثقافية، ومساعد للأمين العام ومستشار لوزير الثقافة.

كما كان رئيسا للجمعية الفلسفية الأردنية العام1997، ونائبا لرئيس النادي العربي للثقافة والفنون العام 1992 ورئيس اللجنة العربية لدراسة توصيات مؤتمر ستوكهولم لإعادة تشكيل السياسات الثقافية الذي عقد في تونس 1998.

وألّف العديد من الكتب، منها مسيرة المعرفة والمنهج في الفكر العربي الإسلامي، صورة مشهدية بانورامية، وظاهرية ابن حزم الأندلسي – نظرية المعرفة ومناهج البحث والعديد من الكتب، كما حاز على جائزة جامعة فيلادلفيا لأحسن كتاب العام 2006، وجائزة جامعة الزرقاء الأهلية لأحسن كتاب لعام 2003.

وشارك الزعبي في تاليف العديد من الكتب مثل الثقافة والعولمة، جامعة فيلادلفيا، عمان 1998 ونحو نظام معرفي إسلامي، المعهد العالمي للفكر الإسلامي، عمان 1999 والمشروع الثقافي النهضوي العربي، وزارة الثقافة 2002 وغيرها من الكتب.

التعليق