ديكور حضانة الأطفال يستلزم مراعاة شروط الحماية والسلامة

تم نشره في الاثنين 16 آذار / مارس 2009. 08:00 صباحاً
  • ديكور حضانة الأطفال يستلزم مراعاة شروط الحماية والسلامة

ديما محبوبة

عمان - يؤكد خبراء ضرورة توفير سبل الراحة للأطفال في الحضانات، الأمر الذي يؤمن لهم راحة وسلامة أثناء وجودهم فيها.

 ويبدأ هذا الأمر بوجود غرفة نوم خاصة للأطفال حديثي الولادة، لغاية عمر العام الواحد، وغرفة أخرى للأطفال الذين يبلغون عمر العام الى ثلاثة أعوام، فضلا عن أهمية وجود غرفة خاصة للألعاب، وحديقة واسعة يمرح فيها الأطفال وتكون متنفسا طبيعيا فيها.

اختصاصية الديكور عروب الخطيب تبين أن غرفة الألعاب من أهم الغرف التي يجب أن تكون متواجدة في حضانة الأطفال لما لها من أهمية وتأثير على نفسية الطفل.

وتشير إلى أهمية مراعاة أمن وسلامة الطفل، وذلك من خلال المساحة الواسعة وعدم تواجد ما يعيق حركة الطفل، وتشير أن ألعاب الأطفال يجب أن تكون مصنوعة من البلاستيك ودائرية الحواف لضمان سلامتهم.

إلى ذلك تبين أن الألوان الزاهية للجدران تليق في غرفة الألعاب، محذرة من الدهان الأحمر لما له من تأثير سلبي على نفسية الأطفال وانفعالاتهم.

وتنصح الخطيب أن يرسم على جدران غرفة الألعاب رسومات كارتونية يفضلها معظم الأطفال، وأن يتم التوازن بين الشخصيات التي يفضلها الإناث والذكور، ممثلة ذلك برسوم الفراشات، وصور لشخصيات كرتونية، وغيرها من روسوم معبرة عن كرة القدم والمرمى.

غرف النوم لحديثي الولادة يجب فيها مراعاة السلامة الكاملة في أسرتها، فضلا عن تخصيص أدراج لحفظ وتخزين أدوات ومأكولات خاصة للبيبي في كل سرير، بحسب الخطيب.

وتذهب إلى ضرورة أن تدهن غرف النوم بالألوان التي يسهل تنظيفها كالزهر، أو الأزرق، او الأخضر، مفضلة أوراق ديكور الجدران.

ويراعى وجود غرفة طعام مخصصة لتناول وجبة الأطفال الذين مايزالون في بداية مشيهم، والعمل على تنظيفها بشكل مستمر.

وتشير الخطيب إلى أن الحضانة يجب أن ترمم من دهان وموكيت مرتين إلى 3 مرات في العام، لتجديده باستمرار، ويفضل استخدام (البيفسي) الذي يلصق على أرض الحضانة، إذ يتميز بألوانه المختلفة ومنظره الجميل، وهو آمن لأنه أسمك من الموكيت ولا يؤذي الطفل.

وتبين أن هذا النوع من الأرضيات سهل التنظيف وينظف بالماء، مشيرة إلى أن الحضانة يجب أن يتوفر فيها حديقة واسعة، مقسمة الى جزأين، الأول يزرع فيه النخيل، والجزء الآخر لوضع ألعاب كالمرجوحة وغيرها ليرفه عن الطفل.

وتضيف أن يكون سوار الحديقة آمن، وأن تنظف بشكل دوري للحفاظ على سلامة وصحة الطفل.

التعليق