"حصاد الدوري" يناقش صراع الهبوط

تم نشره في السبت 14 آذار / مارس 2009. 08:00 صباحاً

 

عمان - الغد - اتفق د. ناجح ذيابات المدير الفني لفريق نادي اتحاد الرمثا وخلدون عبدالكريم المدير الفني لفريق نادي اليرموك على ان النتائج التي آلت اليها مباريات الجولة 14 من النسخة الأولى لدوري المحترفين الأردني لكرة القدم، اشعلت صراع القمة والقاع، على ان الفوز الذي حققه الفيصلي على الوحدات بهدف عبدالهادي المحارمة انعش آمال الفيصلي كثيرا بالمنافسة على اللقب، كما انه عزز من حظوظ شباب الأردن في منافسة الوحدات على اللقب، واتفقا كذلك على ان صراع القمة الثلاثي على اللقب سوف يستمر حتى نهاية الجولة 18 والاخيرة الشهر المقبل.

وكان ذيابات وعبدالكريم يتحدثان خلال مشاركتهما كضيفين رئيسيين في حلقة هذا الاسبوع من برنامج حصاد الدوري الأردني الذي بث على قنوات شبكة راديو وتلفزيون العرب art مساء أول من أمس، حيث حاورهما مقدم البرنامج الكابتن مهند محادين عن تاثير نتائج هذه الجولة على شكل الصراع في القمة والقاع.

ونوه ذيابات وعبدالكريم الى ان الخسارة التي تلقاها الجزيرة في افتتاحية الجولة 15 امام اليرموك تقلص كثيرا من حظوظ الجزيرة في تجاوز حدود المركز الرابع كما انها تضع اليرموك في منطقة الامان بعيدا عن دائرة الخطر.

وشددا على ان فوز اليرموك على الجزيرة وان كان وضع اليرموك في مأمن برصيد 13 نقطة فانه زاد حالة القلق عند فرق شباب الحسين واتحاد الرمثا وحتى الحسين.

وقال خلدون عبدالكريم: "كنا في أمس الحاجة للفوز على الجزيرة كنا نبحث عن نقطة وسعدنا بثلاث واستطيع القول اننا ضمنا مقعدا في دوري المحترفين سنة اخرى وهذا ما يرفع من معنويتنا ويجعلنا نفكر حتى في المركز السادس".

اما ذيابات فشدد على ان فريقه سيبذل كل ما في وسعه من اجل المحافظة على مقعده في دوري المحترفين وعلى ان بقاء الفريق هذا الموسم يعني المحافظة على مقعد في دوري المحترفين لسنوات طويلة اخرى.

التعليق