"فينان" ينقل الأردن إلى العالمية

تم نشره في الأربعاء 11 آذار / مارس 2009. 08:00 صباحاً
  • "فينان" ينقل الأردن إلى العالمية

موقع محلي يصنف واحدا من أفضل 10 نزلات بيئية صحراوية في العالم

 

عمان- فاز نزل فينان البيئي، واحدا من أفضل 50 نزلاً بيئياً في العالم، بحسب مجلة "ادفنتشر" الدولية التابعة لـ"ناشونال جيوغرافيك".

وقامت المجلة بإعداد وتصنيف قوائم شاملة لأفضل 10 نزلات بيئية في الصحراء والغابات والجبال والسهول والجزر. وجاء نزل فينان البيئي ضمن قائمة أفضل 10 نزلات في الصحراء، والتي شملت دولا عديدة مثل المكسيك، مانغوليا، استراليا، الهند ومصر.

وتعتبر مجلة "ادفنتشر" إحدى المطبوعات التابعة لجمعية "ناشونال جيوغرافيك"، التي كرست نفسها للاستكشاف والتعليم والحماية. وتغطي المجلة موضوعات تتنوع بين الرحلات ونشاطات تتعلق بروح المغامرة.

ومن ضمن المعايير التي أخذتها المجلة بعين الاعتبار أثناء إعداد القوائم الفخامة والمغامرات الحية وارتباطها بالحياة البرية والثقافة المحلية وأن تكون مكانا مناسبا للعائلة.

ووفق المجلة "إن أفضل 50 نزلاً صديقاً بالبيئة في العالم، تمنح الزائر أفضل الخدمات، كما تقدم مبادرات لها تأثير قوي على حماية البيئة ودعم المجتمعات المحلية، بالإضافة إلى قيامها بربط الزائر بالثقافة الأصلية للمحيط وتقوم بمنحه تجربة ومغامرة مميزة ونادرة".

يذكر ان الجمعية الملكية لحماية الطبيعة أسست النزل في العام 2005، في محيط محمية ضانا للتنوع الحيوي، حيث تعد ضانا من أغنى المحميات التي تعج بالحياة البرية النادرة، ويوفر النزل فرص عمل كبيرة للسكان المحليين.

ويقع نزل فينان "أول نزل بيئي في الأردن" في مكان ناءٍ بوادي عربة حيث المناظر الخلابة، ويشكل النزل ملاذا للباحثين عن الراحة والاستجمام والاستمتاع.

ويتميز نزل فينان البيئي ببعده عن الطرق المعبدة والشبكة الكهربائية، لذا تم تصميمه بطريقة عصرية صديقة بالبيئة. وتستخدم الطاقة الشمسية في إضاءة المرافق الرئيسية، بينما تستخدم الشموع في إضاءة ليله الهادئ.

يضم النزل 26 غرفة، كل منها مصممة بطريقة مغايرة عن غيرها، وهي مهيأة للزوار الذين يرغبون في اكتشاف المواقع الأثرية في منطقة جنوب الأردن، والتفاعل مع البيئة والمجتمع المحلي.

ويقول مدير الجمعية يحيى خالد إن قيام المجلة باختيار نزل فينان ضمن قائمة أفضل المرافق البيئية في العالم، يمنح الجمعية التقدير الذي تستحق، وتتويجا لعملها الرائد ليس في الأردن فحسب بل في المنطقة كلها، وهذا يثبت "أننا على الطريق السليم".

ويضيف خالد "إن هذا الاختيار يضع الأردن في المكان الذي يستحق، فيما يتعلق بالسياحة البيئية، فعندما يقرأ الناس المجلة، سوف يعرفون أن الأردن يملك، إلى جانب المواقع الأثرية المعروفة، محميات طبيعية متنوعة، تقدم أنشطة مختلفة تسمح للزوار أن يستكشفوا الثقافة الفريدة لمواقع المحميات".

ويقول مدير مركز برية الأردن كريس جونسون إن اختيار نزل فينان البيئي ضمن أفضل 50 نزلاً في العالم، سيضع الأردن على الخارطة الدولية للسياحة البيئية التي تعد نوعاً جديداً من السياحة، والتي أصبحت تنمو بشكل مطرد في العالم.

وأضاف جونسون أن الجمعية تعمل على تطوير الأنشطة التي يوفرها النزل للسائح، حيث سيتم ربط فينان بالبتراء بطرق وممرات يستخدمها الزائر إما مشيا على الأقدام أو بواسطة الحيوانات كالجمال وغيرها، إضافة إلى أنشطة سياحية أخرى.

الجمعية الملكية لحماية الطبيعة جمعية غير ربحية غير حكومية كرست نفسها لحماية الحياة البرية في الأردن من نباتات وحيوانات ومواقع طبيعية. وبرية الأردن، هي إحدى مديريات الجمعية الملكية لحماية الطبيعة، المسؤولة عن برامج التنمية الاقتصادية الاجتماعية وكذلك السياحة البيئية، والمشغولات اليدوية التي تربط حماية الطبيعة بتطوير المجتمع المحلي ورفع مستوى المعيشة فيه.

التعليق