لوب يفوز برالي النروج الثلجي

تم نشره في الجمعة 20 شباط / فبراير 2009. 09:00 صباحاً
  • لوب يفوز برالي النروج الثلجي

 

حقق سائق فريق سيتروين للراليات الفرنسي بطل العالم (5) مرات (رقم قياسي) سيباستيان لوب انجازا مهماً بعد فوزه برالي النروج والذي يقام على مسار ثلجي ، المرحلة الثانية من بطولة العالم للراليات (من أصل 12)، معززا الرقم القياسي من حيث عدد الانتصارات بعدما رفع رصيده الى 49 فوزا.

وتزعم لوب الرالي منذ اليوم الأول لكن وصيفه ومنافسه الفنلندي ميكو هيرفونن سائق فورد بقي قريبا منه حتى المرحلة الخاصة الاخيرة بعدما كان بعيدا عن الفرنسي بفارق 2.6 ثانية فقط في نهاية اليوم الأول ثم 15 ثانية بعد الثاني و9.8 ثانية بعد اليوم الختامي دون ان يحرمه من تحقيق فوزه الثاني على الطرقات الثلجية بعد الأول عام 2004 في رالي السويد.

 يذكر ان لوب فاز الموسم الماضي برالي فنلندا الاول مرة في مسيرته الا ان هذا الرالي كان في اب/اغسطس اي لم يكن على الطرقات الثلجية، وبات البطل الفرنسي الصيف الماضي السائق الثامن غير الفنلندي الذي يتوج بطلا لذلك الرالي الذي كان يعرف سابقا باسم رالي البحيرات ال1000.

 ونجح لوب في إضافة انجاز جديد الى رصيده لكن هذه المرة على الصعيد الشخصي وهو تسجيله ثلاثة انتصارات متتالية على ثلاثة انواع من المسارات، اذ اختتم موسم 2008 بفوزه برالي بريطانيا "الوحلي" ثم بدأ 2009 بفوزه برالي ايرلندي "الاسفلتي" ومن ثم اضاف لقب رالي النروج "الثلجي".

واستحق لوب فوزه رالي النروج لاول مرة بعد ان كان اكتفى بالمركز الرابع عشر في النسخة السابقة والوحيدة عام 2007 بسبب تعرضه لحادثين، لانه تخطى "عائق" ان يكون اول المنطلقين في الايام الثلاثة من هذا الرالي الذي تكون من 23 مرحلة خاصة امتدت لمسافة 360.90 كلم، وما يحمله هذا الواقع من صعوبة كون اول المنطلقين يقوم بمهام "تنظيف" المسار من التكتلات الثلجية وغيرها من العوائق امام السائقين الاخرين.

 وقدم ميكو (هيرفونن) اداء رائعا في هذا الرالي واجبرني على القيادة باقصى قدراتي من المرحلة الاولى حتى الختامية"، هذا ما قاله لوب بعد المرحلة الخاصة الاخيرة من اصل ست تألف منها اليوم الاخير الذي كان الاصعب على البطل الفرنسي لان المتسابقين خاضوا المراحل الثلاث الصباحية في فترة بعد الظهر ايضا ما يعني انه نظف ايضا ما تركته جميع السيارات الاخرى على المسار في القسم الثاني من المراحل الست.

وتابع لوب "اخيرا، نجحنا في تحقيق الفوز. كان من الصعب جدا علينا من الناحية الذهنية ان نواصل ضغطنا حتى النهاية خصوصا انه كنا نعلم تماما اننا قد نخسر كل شيء عند المنعطف الاخير.

 انه امر مثير للغاية ان تفوز بهذه الطريقة". وتفوق لوب الذي فاز بتسع مراحل خاصة منها اثنان (17 و23)، على ثلاثي فورد هيرفونن وزميل الاخير ومواطنه ياري ماتي لاتفالا الذي حل ثالثا بفارق 1.21.8 دقيقة، والنروجي هينينغ سولبرغ سائق فريق شتوبارت الذي انهى السباق بفارق 3.33.5 د عن الصدارة. اما زميل لوب الاسباني دانيال سوردو فحل في المركز الخامس امام النروجي بتر سولبرغ الذي يشارك على متن سيتروين كسارا نسخة 2006 بعد انسحاب سوبارو من بطولة العالم.

ويدخل لوب الى المرحلة الثالثة من بطولة العالم التي ستكون في قبرص من 13 الى 15 الشهر المقبل، وهو في الصدارة بفارق 6 نقاط عن هيرفونن و8 عن زميله سوردو، فيما ابتعدت سيتروين بفارق 10 نقاط عن فورد. وسيكون البطل الفرنسي مرشحا لتعزيز هذه الصدارة واضافة فوز جديد الى رصيده القياسي لانه سيطر على رالي قبرص بشكل تام في اخر ثلاث نسخات اعوام 2004 و2005 و2006 قبل ان يغيب رالي الجزيرة عن الروزنامة العالمية.

التعليق