جهود استثنائية لإنجاح تصفيات غرب آسيا لأندية السلة

تم نشره في الأحد 15 شباط / فبراير 2009. 10:00 صباحاً
  • جهود استثنائية لإنجاح تصفيات غرب آسيا لأندية السلة

اللجنة المنظمة العليا تجتمع في مقر الاتحاد

 

إعداد اللجنة الاعلامية

عمان- عقدت اللجنة المنظمة العليا لتصفيات غرب آسيا للأندية الابطال بكرة السلة والمقررة في ضيافتنا خلال الفترة من 13 الى 21 آذار (مارس) المقبل، اجتماعها الأول أمس السبت في مقر اتحاد كرة السلة بصالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب برئاسة الرئيس التنفيذي للاتحاد مدير البطولة أيمن سماوي، حيث تم وضع الخطوط العريضة لمسار التحضيرات من أجل استضافة ناجحة لهذه التصفيات المؤهلة للنهائيات القارية.

وحضر الاجتماع كل من المقدم بشير الدعجة ممثلا عن الأمن العام والمقدم عيسى العلاونة ممثلا عن قوات الدرك والمقدم عارف الطراونة ممثلا عن الدفاع المدني، ورضوان العبادي ممثلا عن مدينة الحسين للشباب ووليد العبادي ممثلا عن أمانة عمان الكبرى وطارق الحوساني مندوبا عن نادي زين ويوسف كيال مندوبا عن الأرثوذكسي وتيسير سعادة مدير اتحاد كرة السلة والزميل حسام بركات ممثلا للجنة الإعلامية.

وبدأ سماوي الاجتماع بالاشارة الى أهمية هذه البطولة التي ستؤهل 3 أندية من منطقة غرب آسيا إلى نهائيات آسيا المقررة في اندونيسيا خلال شهر آيار (مايو) المقبل، مشددا على قوة التصفيات التي تضم افضل الفرق في المنطقة، حيث أكدت فرق الرياضي والمتحد من لبنان وسابا ومهرام من إيران والكرخ العراقي مشاركتها في البطولة، كما تم تسمية كل من زين والأرثوذكسي لتمثيل الأردن، فيما من المفروض أن يتحدد خلال ايام الفريق اليمني المشارك في التصفيات وكذلك من سورية الجلاء والجيش.

وأشار سماوي إلى أن قوة هذه التصفيات تأتي من أن جميع الفرق المشاركة على سوية فنية عالية، وسيواجه ممثلا الوطن تحديات كبيرة، مما يضع على عاتقنا كمنظمين مسؤوليات كبيرة، فضلا عن أهمية الحضور الجماهيري الذي سيكون له دور كبير وأساسي في دعم ومساندة كل من زين والأرثوذكسي.

وجرى التأكيد على أن نادي زين بصفته مستضيف البطولة قرر الحجز لإقامة الوفود المشاركة في فندقي الارينا سبيس وارينا الجامعة، والحكام في فندق الفنار وضيوف اتحاد غرب آسيا في فندق 5 نجوم، كما وتمت الاشارة الى اعتماد المستشفى الاستشاري للاصابات الطارئة في حال وقوعها خلال البطولة لا سمح الله.

وجرى نقاش مستفيض بمشاركة المقدم بشير الدعجة وعيسى العلاونة حول دور رجال الأمن العام والدرك تحديدا خلال البطولة، حيث سيكون هناك إجراءات جديدة للتعاطي مع الفرق المشاركة وزوار الصالة، كما سيرتدي رجال الدرك كما المنظمين زيا موحدا، وتعهد الدعجة بمخاطبة مديرية الأمن العام لتأمين 6 باصات لخدمة البطولة، علما بأن جامعة العلوم التطبيقية قدمت مساهمة كبيرة في هذا المجال أيضا.

وقدم مدير النشاط الرياضي في مدينة الحسين للشباب رضوان العبادي شرحا مفصلا عن تحضيرات صالة الأمير حمزة لاستضافة هذه التصفيات، وأكد أنه بتوجيهات من مدير المدينة فادي زريقات ستكون الصالة كعادتها في أحلى وأبهى صورها لاستقبال الفرق المشاركة والجماهير الكبيرة المتوقع حضورها لأغلب المباريات القوية.

ومن جهته أشار مندوب أمانة عمان وليد العبادي أن كوادر الأمانة ستكون جاهزة لخدمة محيط الصالة من حيث النظافة وزرع الورود، كما ستقوم الأمانة بوضع يافطات ترحيبية بالضيوف ودعوة للجماهير في مختلف شوارع العاصمة، فضلا عن تكفل الأمانة بحفل العشاء التكريمي على شرف الوفود المشاركة.

التعليق