الصحة الماليزية تحذر من تفشي حمى الدنج

تم نشره في الخميس 12 شباط / فبراير 2009. 10:00 صباحاً

 

كوالالمبور- حذرت وزارة الصحة الماليزية من تفشي حمى الدنج التي أودت بحياة 16 شخصا منذ مطلع العام الحالي، وهو ما يساوي تقريبا ضعف محصلة ضحايا المرض في الفترة نفسها من العام الماضي.

وأوضح وزير الصحة ليو تيونج لاي أن نحو 6240 شخصا أصيبوا بالحمى التي ينقلها البعوض منذ الاول من كانون الثاني (يناير) الماضي وحتى الرابع من شباط (فبراير) الحالي. ونقلت صحيفة "نيو ستريتس تايمز" اليومية عن ليو قوله إنه في الفترة نفسها من عام 2008 تم تسحيل 3407 حالات إصابة وتسع حالات وفاة.

وأوضح التقرير أن قرابة 60% من مصابي العام الحالي من العاصمة كوالالمبور والمدن المحيطة بها. ويسجل المرض تزايدا مضطردا في ماليزيا عاما بعد عام، على الرغم من الجهود المتزايدة التي تبذلها الهيئات الحكومية لنشر الوعي بأهمية الحفاظ على النظافة وإجراء فحوصات في المناطق التي يتكاثر فيها البعوض.

وأرجعت الحكومة الانتشار السريع للمرض إلى عدم اكتراث العامة وجهلهم بطبيعة البعوض الذي يعد العائل الوسيط للمرض، والذي يضع بيضه في المياه الراكدة. وشهد عام 2008 قرابة 49335 حالة إصابة توفيت منها 112 حالة.

وتشمل أعراض المرض ارتفاعا في درجة الحرارة وطفحا جلديا وصداعا وآلاما في العضلات والمفاصل. وفي حال لم يشخص المرض ويتم العلاج منه مبكرا قد يؤدي إلى الوفاة.

التعليق