"جو السباك" يتحول إلى "جو مراسل الحرب" في الشرق الأوسط

تم نشره في السبت 10 كانون الثاني / يناير 2009. 09:00 صباحاً

واشنطن- بعدما ذاق (جو السباك) طعم النجومية خلال حملة الانتخابات الرئاسية الاميركية، ينتقل الان الى مجال شهرة جديد اذ يتحول الى "جو مراسل الحرب" في الشرق الاوسط.

وعرف هذا المقاول الصغير من ولاية اوهايو شمال الولايات المتحدة، واسمه الحقيقي سامويل جوزف فورتزلباكر، بعدما احتج على خطة باراك اوباما الضريبية، اذ انتشله على اثر ذلك المرشح الجمهوري للبيت الابيض جون ماكين من حياته العادية ليجعل منه احد الرموز الكبرى لحملته.

وبعدما تبددت شهرة "جو السباك" مع هزيمة راعيه الجمهوري، وظفه موقع "بي جي تي في.كوم" المحافظ على الانترنت فأرسله أول من أمس الى اسرائيل لينطلق في مهنة جديدة، على ما قال روجر سايمون رئيس ومؤسس "باجاماس ميديا" المشرفة على الموقع الاعلامي.

وقال فورتزلباكر الاربعاء الماضي موضحا مهمته لشبكة تلفزيونية محلية في اوهايو "سأذهب الى هناك وارى ما يرويه "جو" المحلي هناك، المواطن العادي مثلي، اي افكار ومشاعر تنتابه".

واضاف "سيرافقني فريق تصوير سيقرر بنفسه اين يود الذهاب"، مشيرا الى انه قد يزور الضفة الغربية وتحديدا بيت لحم "للتحقيق في ظروف حياة المسيحيين المقيمين هناك"، كما يعتزم زيارة جنوب اسرائيل والتوجه الى اقرب ما يمكن من قطاع غزة.

وقالت شبكة "دبليو ان دبليو او" المحلية ان "جو مراسل الحرب" سيقضي عشرة ايام في اسرائيل وقال جو "اذا اتيحت لكم الفرصة للقيام بأمر جيد، ولو لبضع دقائق، فعليكم اغتنام فرصتكم هذه".

وأوضح "اعتقد بصفتي مسيحيا ان الله يحميني. هذا لا يعني انه سيوقف قذيفة هاون لانقاذي، لكن عليّ ان احاول".

التعليق