مشاركة للفرقة الوطنية للفنون الشعبية باليابان

تم نشره في الثلاثاء 2 كانون الأول / ديسمبر 2008. 09:00 صباحاً

عمان - تقوم الفرقة الوطنية للفنون الشعبية التابعة لوزارة الثقافة حاليا بجولة في عدد من المدن اليابانية تستمر 43 يوما للمشاركة في احتفالات مؤسسة مين أون اليابانية.

وتقدم الفرقة خلال جولتها (28) عرضا على أهم المسارح اليابانية، في إطار التبادل الثقافي بين الأردن واليابان.

وتشمل الجولة مدن طوكيو، جوما، تشيبا، أيشي، نييجاتا، واكياما، اوساكا، فوكوكا، ساجا، كوتشي، يوكوهاما، ميتو، سينداي، ايواكي، فوجي شي، ماتسيموتو، كوبي، اتسونوميا، سابورو، كيوتو وهيروشيما.

وقالت المشرفة على الفرقة, مصممة الرقصات المخرجة دينا أبو حمدان إن الوزارة أعادت تشكيل الفرقة الوطنية وفق برنامج جديد مستلهم من تراث وحضارة الأردن وصوره الجميلة من خلال إحياء أرشيف الفرقة الموسيقي والحركي، حيث خضعت إلى تدريبات يومية مكثفة بهدف بناء قدرة الراقصين وإنتاج التصميمات والرقصات الجديدة.

واشارت الى أن الفنان صخر حتر يتولى الإشراف الموسيقي، ومصممة الأزياء لينا لاما تصميم الأثواب الأردنية القديمة والأزياء الجديدة للفرقة مبينة ان الفرقة ستقدم لوحات تراثية وفلكلورية للجمهور الياباني تصور العادات والتقاليد الأردنية.

وقالت إن عشرين تقنياً وإداريا يابانياً سيقومون بالعمل كفريق متكامل مع الفريق الأردني من خلال تصميمات خاصة للديكورات والخلفيات مستوحاة من صور البتراء مشيرة الى ان عدد أعضاء الوفد الذي يرأسه نعيم حدادين مدير الثقافة في الزرقاء يبلغ 26 شخصا.

وتعتبر هذه أول مشاركة تقوم بها الفرقة الوطنية الأردنية على هذا المستوى من حيث مدة الجولة وعدد المشاركين والأهمية التي توليها وزارة الثقافة للعرض الفني، حيث يتوقع ان يشاهد العروض ما لا يقل عن 35 ألف ياباني.

وتعنى مؤسسة مين أون اليابانية التي أسست في العام 1958 بمبادرة من الدكتور دايساكو اوكييدا وبتمويل منه، بنشر الثقافة والموسيقى ودعم السلام العالمي.

التعليق