أورلاندو يواصل تألقه و"هورنتس" يكسب الفوز في الثواني الأخيرة

تم نشره في السبت 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 10:00 صباحاً

NBA

 

واشنطن - واصل اورلاندو ماجيك تألقه فحقق فوزه الثامن في آخر 9 مباريات والسادس على التوالي خارج ملعبه بتغلبه على مضيفه واشنطن ويزاردز 105-90، فيما حقق نيو اورليانز هورنتس فوزا مثيرا على ضيفه دنفر ناغتس 105-101 أول من أمس الخميس ضمن منافسات الدوري الاميركي للمحترفين في كرة السلة.

على ملعب "فيرايزون سنتر" في العاصمة وامام 13295 متفرجا، عمق اورلاند جراح مضيفه واشنطن والحق به الهزيمة الحادية عشرة في 13 مباراة، بفضل تعملق لاعب ارتكازه دوايت هاوراد، المتوج مع منتخب بلاده بذهبية اولمبياد بكين 2008، بتسجيله 26 نقطة مع 14 متابعة و3 اعتراضات دفاعية "بلوك"، واضاف التركي هيدو توركوغلو 20 نقطة مع 10 متابعات وكل من رشارد لويس والفرنسي ميكايل بييتروس 17 نقطة، والفوز هو الثاني عشر لاورلاندو هذا الموسم في 16 مباراة فعزز صدارته لمجموعة الجنوب الشرقي.

وضرب اورلاندو بقوة منذ البداية بفضل هاوارد الذي عجز لاعبو واشنطن عن الحد من تفوقه تحت السلة بحيث تناوب ثلاثة لاعبي ارتكاز على مراقبته في الدقائق الاولى من اللقاء لكن دون جدوى، اذ نجح في تسجيل 14 نقطة مع 9 متابعات في اول 8.45 دقائق ما سمح لفريقه بتسجيل 11 نقطة متتالية من دون رد ليتقدم بفارق 14 نقطة 25-11 ثم 13 نقطة مع نهاية هذا الربع 38-25.

ومع بداية الربع الثاني اراح المدرب ستان فان غاندي نجمه هاوارد، ما سمح لواشنطن بالعودة الى اجواء اللقاء وتقليص الفارق الى 4 نقاط 34-38 بفضل مجهود الثنائي كارون باتلر وانتوان جيميسون لكن فريق العاصمة لم يقترب من منافسه اكثر من ذلك لينتهي الشوط الاول واورلاندو في المقدمة 55-44.

وضرب اورلاندو بقوة مجددا في الربع الثالث بعدما سجل في بدايته 16 نقطة متتالية، مقابل 3 فقط لمضيفه، ليتقدم 71-49 ثم حافظ على افضليته حتى صافرة النهاية، ملحقا بواشنطن الهزيمة الاولى بقيادة مدربه الجديد الموقت اد تابسكوت الذي خلف ادي جوردان الاثنين الماضي، وهو كان بدأ مشواره مع الفريق بالفوز على غولدن ستايت ووريز بفارق 24 نقطة.

وكان باتلر افضل لاعبي واشنطن برصيد 25 نقطة مع 6 تمريرات حاسمة، واضاف جيميسون 17 نقطة مع 12 متابعة.

وعلى ملعب "بيبسي سنتر" وامام 15563 متفرجا، قاد الثنائي كريس بول والوافد الجديد جيمس بوزي نيو اورليانز لفوز مثير على مضيفه دنفر بفارق 4 نقاط 105-101.

وكان بول افضل لاعبي نيو اورليانز بتسجيله 22 نقطة مع 10 تمريرات حاسمة و4 متابعات، فيما خطف بوزي، المتوج باللقب مع ميامي هيت وبوسطن سلتيكس، الفوز بسلة ثلاثية سجلها قبل 19 ثانية على نهاية اللقاء.

وكان دنفر في طريقه لحسم المباراة قبل ان يحمل بول فريقه على كتفيه ويسجل 7 نقاط متتالية، منها ثلاثية من مسافة بعيدة، ليعدل الارقام 92-92 في آخر دقيقتين، ثم قاد فريقه للتقدم في الثواني الاخيرة التي كانت مثيرة للغاية بعدما نجح كارميلو انتوني في تعديل النتيجة لدنفر 98-98 بسلة استعراضية سجلها في آخر 37 ثانية، الا ان رد الضيف جاء عبر بوزي.

وحاول دنفر ان يوقف ساعة المباراة عبر ارتكاب الاخطاء بعد فشل صانع العابه الجديد تشانسي بيلابس بمحاولة من خارج القوس، الا ان لاعبي نيو اورليانز نجحوا في ترجمة 4 رميات حرة، ليؤكدوا فوز فريق المدرب بايرون سكوت بمباراته الرابعة على التوالي والتاسعة في 14 مباراة.

وانهى بوزي اللقاء برصيد 10 نقاط مع 5 متابعات، فيما سجل كل من الصربي بيا ستوياكوفيتش وديفيد وست 17 و15 نقطة على التوالي، مع 8 متابعات للثاني.

اما من ناحية دنفر الذي مني بهزيمته السادسة في 16 مباراة، فكان جي ار سميث الافضل برصيد 32 نقطة مع 5 متابعات، واضاف "ميلو" انطوني 24 نقطة مع 6 متابعات وبيلابس 12 نقطة مع تمريرات حاسمة، علما بان الاخير يخسر للمرة الثالثة فقط في 12 مباراة حتى الان مع فريقه الجديد الذي انتقل اليه من ديترويت بيستونز.

التعليق