لقاءان سهلان لعمان والأرثوذكسي ومتوازن بين الاستقلال والأولمبي

تم نشره في الجمعة 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 10:00 صباحاً
  • لقاءان سهلان لعمان والأرثوذكسي ومتوازن بين الاستقلال والأولمبي

تعادل كفر راكب ومدينة الأمير محمد في افتتاح الدوري النسوي الكروي

 

يحيى قطيشات

عمان - سيطر التعادل الايجابي على نتيجة أول لقاءات الدوري النسوي بكرة القدم، بعدما انتهت مباراة كفر راكب ومدينة الأمير محمد الى التعادل (2/2) والشوط الأول (1/1)، وحسب الزميل عاطف البزور فإن الضيف الجديد كفر راكب افتتح التسجيل في الدقيقة (15) عن طريق اللاعبة فاتنة الحمايدة، لكن رد المدينة جاء سريعا عن طريق هبة عاطف في الدقيقة (25)، ومن ركلة جزاء سجلت ريم وائل هدف المدينة الثاني في الدقيقة (55)، وقبل نهاية المباراة بخمس دقائق نجحت المتألقة فاتنة الحمايدة في خطف نقطة ثمينة لفريقها في بداية مشواره في الدوري.

وتستأنف منافسات الدوري اليوم بإقامة (3) لقاءات عند الساعة الثانية، حيث يلعب عمان وصيف الدوري الماضي مع الوافد الجديد مادبا على ملعب الأهلي، ويستقبل الأرثوذكسي ثالث الدوري فريق الزرقاء على ملعب شباب الأردن، وعلى ملعب كنعان عزت يلتقي الاستقلال والاولمبي.

وتختتم مباريات الأسبوع الأول يوم السبت المقبل عندما يبدأ فريق شباب الأردن رحلة الدفاع عن لقبه بلقاء الخليج على ملعب الأمير حمزة في مدينة العقبة.

 لقاء سهل لعمان أمام مادبا

سيكون فريق مادبا الوافد الجديد لمنافسات الدوري امام مباراة صعبة للغاية وهو يقابل فريق عمان وصيف الدوري الماضي وصاحب كتيبة النجمات واللاعبات الجيدات صاحبات الخبرة والإمكانيات الفنية العالية، حيث يمتلك عمان قوة هجومية ضاربة بوجود الهدافة ميساء جبارة والمتألقة شهناز ياسين والقناصة عبير النهار بالإضافة الى حيوية خط الوسط الذي تقوده انشراح حياصات ونزر الهدى إبراهيم، ومع ضعف إمكانيات وخبرة لاعبات فريق مادبا فإن حارسة عمان تريزا العودات وخط دفاعها المكون من لبنى سلامة وربى عدوى وآية جميل ونداء وشاح سيلعبان براحة تامة.

الأرثوذكسي يطمح بنقاط الزرقاء

رغم ان القراءة الفنية والاستعداد والإمكانيات تصب في صالح فريق الأرثوذكسي العامر بنجمات الكرة الأردنية من أمثال فرح العزب وميرا زكريا وسهام العارف وسجى ماضي ولما القضاة وفرح البدارنة وعبير الرنتيسي، بالإضافة الى المستوى الفني الرائع الذي قدمته لاعبات الفريق في بطولة الخماسي ونال الفريق لقب البطولة، فإن فريق الزرقاء الذي يقوده المدرب المحلي الكابتن نعمان عيد يسعى إلى تحقيق مفاجأة في بداية الدوري، وتقدم مباراة قوية وأداء جميل خاصة بعد المستوى الطيب الذي قدمته لاعبات الفريق في بطولة الناشئات ونال على اثره المركز الثالث، ويتعمد المدرب عيد على راوية غانم وجميلة احمد في خط الهجوم، وفي الوسط يتواجد ياسمين صالح وهيا حسن أنوار بسام وغدير حماد وفي الدفاع رزان منير وفرح ذياب وريم فيصل ومرح حماد  والحارسة ايلين محمود.

لقاء متوازن بين الاستقلال والأولمبي

من خلال قراءة الأوراق الفنية، فإن مباراة الاستقلال والاولمبي ستكون جميلة ومتكافئة، حيث يضم كلا الفريقين مجموعة من المواهب الشابة بالإضافة الى بعض عناصر الخبرة.

التعليق