تعديلات على روزنامة الموسم الجديد والمحرك سيستخدم لثلاثة سباقات اعتبارا من 2009

تم نشره في الجمعة 7 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 09:00 صباحاً
  • تعديلات على روزنامة الموسم الجديد والمحرك سيستخدم لثلاثة سباقات اعتبارا من 2009

فورمولا 1

باريس - اجرى الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" تعديلا على روزنامة موسم 2009 من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد بنقل جائزة الصين الكبرى من تشرين الاول (اكتوبر) الى نيسان (ابريل) وذلك خلال اجتماعه الدوري في باريس اول من امس الاربعاء والذي صدر عنه تعديلا اخر يتعلق بالمحرك الذي يجب ان يخدم ثلاثة سباقات في 2009 عوضا عن سباقين.

وجاء التعديل على الروزنامة بهدف ان تختتم بطولة 2009 بشكل ابكر من السابق، ما يعني ايضا تغيير موعد السباقين الاخيرين بحيث نقلت جائزة البرازيل من 1 تشرين الثاني (نوفمبر) الى 18 تشرين الاول (اكتوبر) وجائزة ابو ظبي من 15 تشرين الثاني (نوفمبر) الى الاول من الشهر ذاته.

وسيشكل السباق الصيني المرحلة الثالثة من البطولة عوضا عن جائزة البحرين، وسيكون في 19 نيسان (ابريل) المقبل، فيما اصبح سباق صخير في 26 الشهر ذاته.

اما في يخص التعديل الخاص بالمحرك فيهدف هذا الامر الى تخفيف النفقات التي تتكبدها الفرق، وكل فريق يقوم بتغيير المحرك قبل المدة المحددة فسيعاقب سائقه بارجاعه عشرة مراكز على خط انطلاق السباق، كما كانت الحال سابقا.

- روزنامة 2009 بعد التعديل:

29 اذار (مارس): جائزة استراليا الكبرى (ملبورن)

5 نيسان (ابريل): جائزة ماليزيا الكبرى (سيبانغ)

19 نيسان (ابريل): جائزة الصين الكبرى (شنغهاي)

26 نيسان (ابريل): جائزة البحرين الكبرى (صخير)

10 ايار (مايو): جائزة اسبانيا الكبرى (برشلونة)

24 ايار (مايو): جائزة موناكو الكبرى

7 حزيران (يونيو): جائزة تركيا الكبرى (اسطنبول)

21 حزيران (يونيو): جائزة بريطانيا الكبرى (سيلفرستون)

12 تموز(يوليو): جائزة المانيا الكبرى (هوكنهايم)

26 تموز(يوليو): جائزة المجر الكبرى (هونغارورينغ)

23 اب (اغسطس): جائزة اوروبا الكبرى (فالنسيا)

30 اب (اغسطس): جائزة بلجيكا الكبرى (سبا فرانكورشان)

13 ايلول(سبتمبر): جائزة ايطاليا الكبرى (مونزا)

27 ايلول (سبتمبر): جائزة سنغافورة الكبرى (سباق ليلي)

4 تشرين الاول (اكتوبر): جائزة اليابان الكبرى (فوجي)

18 تشرين الاول (اكتوبر): جائزة البرازيل الكبرى (انترلاغوس-ساو باولو)

1 تشرين الثاني (نوفمبر): جائزة ابو ظبي الكبرى

هاميلتون يتلقى رسالة تهنئة من الملكة اليزابيث

تلقى سائق ماكلارين مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون يوم اول من امس الاربعاء رسالة تهنئة من الملكة اليزابيث الثانية بعدما دخل الاحد الماضي تاريخ بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد كأصغر سائق يتوج باللقب.

"انا سعيدة جدا لتمكنك من الفوز بلقب بطولة العالم لفورمولا واحد لتصبح اصغر سائق يحقق هذا الامر في هذه الرياضة"، هذا ما كتبته الملكة في رسالتها الى هاميلتون، مضيفة "اتقدم منك بتهنئتي على هذا النجاح الملفت والتاريخي".

وعاد هاميلتون اول من امس الى ووكينغ (جنوب غرب-لندن) حيث مقر ماكلارين مرسيدس من اجل تهنئة الفريق باجمعه على الفوز بلقب بطولة السائقين لاول مرة منذ 1999 عندما كان الفنلندي ميكا هاكينن اخر من يمنح الفريق البريطاني-الالماني هذا اللقب.

وتوجه هاميلتون الى طاقم الفريق قائلا "ارجف كالورقة. لم اشاهدكم جميعا في مكان واحد في السابق، انا هنا لاقول لكم شكرا. شكرا للذين عملوا في الليالي وخلال عطل نهاية الاسبوع ولا اراهم عادة. هذا اللقب هو ثمرة عملكم ويجب ان تنالوا التهنئة. انا احب هذا الفريق ولن اتركه ابدا".

واصبح هاميلتون اصغر سائق يتوج باللقب (23 عاما و9 اشهر و26 يوما)، ليتفوق على زميله السابق الاسباني فرناندو الونسو (رينو حاليا) الذي احرز اللقب عام 2005 وهو يبلغ 24 عاما و59 يوما، وذلك بعد ان اصبح الموسم الماضي اول اسود يشارك في البطولة ثم اول "مبتدىء" يصعد على منصة التتويج في اول 3 سباقات يخوضها في رياضة الفئة الاولى واصغر سائق يتصدر الترتيب العام، متفوقا في الجزء الاخير على انجاز مؤسس الفريق النيوزيلندي بروس ماكلارين.

واصبح هاميلتون في 2007 اكثر السائقين فوزا بالمركز الاول في موسمه الاول في هذه الرياضة (4) مشاركة مع الكندي جاك فيلنوف (1996 مع وليامس)، الا ان كل هذه الانجازات لا تعني الكثير مقارنة مع اللقب العالمي الذي اصبح بريطانيا مجددا ولاول مرة منذ 1996 عندما فاز به دايمون هيل مع وليامس.

هاميلتون سعيد لفوز أوباما في الانتخابات الاميركية

 أعرب البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق ماكلارين مرسيدس والمتوج حديثا بلقب بطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورمولا-1 للموسم الحالي عن سعادته البالغة لفوز باراك أوباما في انتخابات الرئاسة الاميركية.

وقال هاميلتون "أشعر بسعادة بالغة. حاولت مشاهدة الانتخابات بقدر المستطاع. لدي احترام شديد للمرشحين وكنت سعيدا وفخورا للغاية وأنا أرى أوباما في المقدمة. وأقدم له التهنئة على فوزه".

تمديد الونسو لعقده مع رينو يحول الانظار تجاه هوندا وباريكيلو

جاء قرار الاسباني فرناندو الونسو يوم اول من امس الاربعاء بالبقاء في رينو لمدة موسمين اخرين لينهي الجدل المثار في بطولة العالم للفورمولا 1 للسيارات حتى يخلو مكان في فيراري على الاقل.

ومع استمرار عقد البرازيلي فيليبي ماسا وصيف بطل العالم والفنلندي كيمي رايكونن بطل العالم 2007 مع فيراري حتى نهاية 2010 وعدم وجود مكلارين كخيار بسبب خلافات الموسم الماضي فان فريق رينو بدا انه الرهان الافضل لالونسو في الوقت الحالي.

وستتغيير لوائح البطولة بشكل كبير في العام القادم والانتقال الى اي فريق بعيدا عن فيراري وماكلارين في هذا الوقت يحمل قدرا من المجازفة.

وكان هوندا الذي لم يخف رغبته في التعاقد مع الونسو بطل العالم مرتين يمثل مجازفة كبيرة للسائق الاسباني بعدما حصل الفريق على 14 نقطة فقط خلال هذا الموسم مقارنة برينو الذي انهى المشوار برصيد 80 نقطة.

وقدم رينو بطل العالم السابق للصانعين سيارة جيدة لالونسو بعد بداية صعبة ليتمكن السائق الاسباني من الفوز بسباقين هذا العام وهو ما يبشر بعودته الى مكانته السابقة.

وبعد تمديد عقده عامين مع رينو وهو الفريق الذي رعاه وقاده للفوز بلقب السائقين مرتين اصبحت امام الونسو فرصة الانتقال الى فيراري في 2011.

وكان بي.ام.دبليو ساوبر الذي يسعى للمنافسة على اللقب في العام القادم بعد ان احتل المركز الثالث في الترتيب العام للصانعين هذا الموسم من الممكن ان يصبح احد الخيارات لالونسو خلال العامين القادم لكن الفريق اكد بالفعل تشكيلته في 2009 ببقاء البولندي روبرت كوبيتسا والالماني نيك هايدفيلد.

وسيحتفظ ماكلارين بالبريطاني لويس هاميلتون بطل العالم الجديد بين صفوفه لمدة طويلة فيما تأكد بقاء زميله الفنلندي هايكي كوفالاينن في 2009.

ومع حسم مستقبل الونسو اضافة الى اغلب تشكيلات الفرق الأخرى فان الاضواء ستتركز حاليا على مصير البرازيلي روبنز باريكيلو مع هوندا واختيارات تورو روسو للموسم الجديد.

ولم يؤكد هوندا الذي يقوده حاليا روس براون مدير فيراري السابق والذي عمل مع باريكيلو في الفريق الايطالي تكشيلته لعام 2009.

ويريد باريكيلو اكثر سائقي الفورمولا 1 خبرة بعدما شارك في 270 سباقا البقاء في هوندا لكنه يعلم ان مستقبله في مهب الريح انتظارا لما ستسفر عنه اختبارات الفريق مع سائقين اخرين مثل برونو سينا ابن شقيق البرازيلي الراحل ايرتون بطل العالم ثلاث مرات.

وسيخوض سينا (25 عاما) اختبارات مع هوندا على حلبة قطالونيا ببرشلونة في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وقال نيك فري الرئيس التنفيذي لفريق هوندا خلال جائزة البرازيل الكبرى اخر سباقات الموسم الخالي "نريد البحث عن سائقين جدد."

واضاف "اعتقد انه من المهم ان نضخ دماء جديدة في الفورمولا 1. هناك بعض السائقين الجيدين هناك ونريد ان نختبرهم."

كما ان باريكيلو كان يبحث امكانية الانضمام الى تورو روسو الذي لم يعلن اسماء سائقيه حتى الان في الموسم القادم.

وينتظر الفرنسي سيباستيان بورديه الذي امضى اول موسم له في الفورمولا 1 هذا العام مع تورو روسو اذا ما كان سيستمر مع الفريق الذي سيفقد جهود الالماني سيباستيان فيتل بعد انتقاله الى رد بول.

ويأتي السويسري سيباستيان بويمي سائق التجارب في رد بول ضمن المنافسين على المكان الشاغر بجانب فيتل كما ان الياباني تاكوما ساتو من بين المرشحين.

التعليق