16 باحثا صغيرا يشاركون في برنامج "طيور مهاجرة لا تعرف حدودا"

تم نشره في الخميس 30 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 09:00 صباحاً
  • 16 باحثا صغيرا يشاركون في برنامج "طيور مهاجرة لا تعرف حدودا"

الأزرق- الغد- نظمت الجمعية الملكية لحماية الطبيعة بالتعاون مع أندية حماية الطبيعة في وزارة التربية والتعليم، برنامج تدريب عملي للطلبة الذين فازوا بمسابقة "الباحث الصغير في عالم الطيور" في محمية الأزرق المائية أمس.

رئيسة قسم التعليم البيئي ميرفت بطارسة أشارت إلى أن التدريب يعد المرحلة النهائية للبرنامج التعليمي، الذي اشترك فيه الطلبة لعدة شهور، وقدموا خلاله أبحاثا علمية خاصة بهجرة الطيور، وأعدوا عروضا تقديمية حاسوبية.

ويهدف البرنامج، وفق بطارسة، إلى تنمية وزيادة معرفة الطلبة في مجال الطيور، وإعدادهم ليكونوا نواة للباحثين الصغار.

وتشكلت لجنة متخصصة للتحكيم من باحثي الجمعية الملكية لحماية الطبيعة وممثلين من إدارة النشاطات في وزارة التربية والتعليم.

وتضمن البرنامج عدة مراحل مر بها الطالب، أولها حصول الطالب على معلومات قيمة من خلال المحاضرات وتصفح موقع الطيور المهاجرة الإلكتروني لمساعدته في البحث الذي يؤهله فيما بعد ليصبح من الباحثين المرشحين بالفوز بلقب "الباحث الصغير في عالم الطيور".
المرحلة النهائية من البرنامج كانت تدريباً عملياً في محمية الأزرق المائية، لتطبيق جميع المعارف التي اكتسبوها في برنامج الطيور، وجولة في المحمية، تمت خلالها مشاهدة عملية تحجيل الطيور ومراقبتها ومعرفة أنواعها وتصنيفها. وبعد ذلك تم تكريم الباحثين الصغار ومشرفيهم.
وبينت المنسقة الإقليمية لأندية حماية الطبيعة- مديرية عمان الثانية إلهام الكركي ان برنامج التدريب العملي يعد واحدا من أفضل البرامج التعليمية.
وأكد الاستاذ سامر المدانات أن البرنامج ناجح لجهة توعية الطلبة لأهمية حماية الطبيعة وحماية الطيور، إضافة إلى أنه على مستوى عالٍ من التنسيق والتأثير في سلوكيات وقيم الطالب. وعبر الطلبة عن حبهم للطبيعة ولتأثرهم بالبرنامج، مشيرين إلى تعاونهم لإبقاء محمية الأزرق المائية موئلاً مناسباً للطيور المهاجرة.

وفي ختام برنامج "طيور مهاجرة لا تعرف حدود" تم تخريج 16 باحثا، لينضموا إلى فريق الباحثين في عالم الطيور.

التعليق