وفاء تُبصر عائلتها لأول مرة

تم نشره في الثلاثاء 28 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 09:00 صباحاً
  • وفاء تُبصر عائلتها لأول مرة

 

عمان- فتحت وفاء عبدالله 28 عاما عينها وأبصرت أبناءها الأربعة وزوجها لأول مرة والفرحة لا تسعها، بفضل عملية زراعة

قرنية اجريت لعينها اليسرى وتكللت بالنجاح، وعادت لها نعمة الابصار التي فقدتها منذ الصغر.

وزار سمو الامير رعد بن زيد كبير الامناء/ رئيس جمعية اصدقاء بنك العيون والوقاية من فقدان البصر وفاء التي ماتزال ترقد على سرير الشفاء في مستشفى الاسراء حيث اطمأن على صحتها ونجاح العملية.

ودعا سموه الى ضرورة التبرع بالقرنيات لمساعدة من فقدوا الابصار لإعادة نعمة البصر اليهم، والتخفيف من معاناتهم.

وأكد سمو الامير رعد أهمية التبرع بالقرنيات محليا والاعتماد على الذات بتشجيع وزيادة الاقبال على التبرع الذي يجسد معاني التكافل الاجتماعي والتراحم الانساني للاسهام في رسم البسمة على شفاه المحتاجين.

واشار الى ان التبرع بالقرنيات يأخذ اسلوبين احدهما التبرع قبل الوفاة والتسجيل في بنك العيون والاخر تبرع ذوي المتوفى مباشرة بعد وفاته.

ووفاء تمكنت من استعادة الابصار بعد تبرع ذوي متوفى بقرنية ولدهم لجمعية اصدقاء بنك العيون في الشونة الشمالية وتكفل مستشفى الاسراء بتغطية تكاليف العملية والاقامة للمريضة.

وقالت وفاء "شعوري لا يوصف بعد ان انعم الله علي برؤية اولادي وزوجي بعد معاناة دامت سنوات من فقد البصر والالم الجسدي والمعنوي ويكفيني ان اتمكن من رؤية عائلتي ومتابعة احتياجاتهم.

وقال الطبيب استشاري طب وجراحة العيون الذي اجرى العملية الدكتور مصطفى مهيار ان وفاء خضعت امس لعملية زراعة قرنية ناجحة لعينها اليسرى وحالتها الصحية جيدة ومستقرة وهي الان تحت المراقبة لمدة يومين وستغادر بعدها المستشفى.

وولدت المريضة وفق الدكتور مهيار وهي تعاني من ضغط في العين خلقي (ماء اسود) افقدها الرؤية في العين اليمنى من الصغر والى (غباش)في القرنية اليسرى واجريت لها عدة عمليات جراحية لتخفيف الضغط بزراعة صمام وعملية ماء ابيض فضلا عن زراعة قرنية قبل ست سنوات، ولكنها لم تنجح لان جسم المريضة رفضها.

وأوضح ان العين اليمنى للمريضة تعاني من تلف في العصب وانها قبل العملية كانت تميز فقط بين النور والظلام دون ان تتمكن من مشاهدة شيء.

وأعلن مدير عام المستشفى الدكتور نائل مصالحة عن استعداد المستشفى لتغطية نفقات عمليات مماثلة على أن يوفر المريض القرنية.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »بدون عنوان (محمد_الأردن)

    الأربعاء 29 تشرين الأول / أكتوبر 2008.
    مبروك للأخت وفاء باستعادة بصرها وجزى الله كل من ساهم بهذا العمل
  • »لله درك (آلاء محمد حرب)

    الثلاثاء 28 تشرين الأول / أكتوبر 2008.
    والله لقد رأيتها تمشي ببصيرتها الربانية بعد أن فقدت بصرها لله درها أم رؤوم رأت أبناءها بقلبها مسحت دمعات لياليهم بنور إشراقها وخبأت لهم ابتسامات مستقبلية جميلة بين طياتها الحانية تختال ببصيرتها متباهية بأجمل ما وهبها الله بأمومتها العظيمة فليحفظ الله لك عيونك التي رأيت النور بهم حتى يحفظوا عهدك وعهدهم لله درك ما أجملك
  • »بدون عنوان (محمد_الأردن)

    الثلاثاء 28 تشرين الأول / أكتوبر 2008.
    مبروك للأخت وفاء باستعادة بصرها وجزى الله كل من ساهم بهذا العمل
  • »لله درك (آلاء محمد حرب)

    الثلاثاء 28 تشرين الأول / أكتوبر 2008.
    والله لقد رأيتها تمشي ببصيرتها الربانية بعد أن فقدت بصرها لله درها أم رؤوم رأت أبناءها بقلبها مسحت دمعات لياليهم بنور إشراقها وخبأت لهم ابتسامات مستقبلية جميلة بين طياتها الحانية تختال ببصيرتها متباهية بأجمل ما وهبها الله بأمومتها العظيمة فليحفظ الله لك عيونك التي رأيت النور بهم حتى يحفظوا عهدك وعهدهم لله درك ما أجملك