تقدير تنفيذ برنامج "الحق في اللعب" في الأردن

تم نشره في الأحد 19 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 10:00 صباحاً
  • تقدير تنفيذ برنامج "الحق في اللعب" في الأردن

عمان- الغد- أنهى مؤسس منظمة "الحق في اللعب" العالمية يوهان أولاف زيارة إلى عمان اطلع خلالها على برامج المنظمة التي تطبق في المراكز الشبابية التابعة للمجلس الأعلى للشباب ومدارس وزارة التربية والتعليم ووكالة الغوث الدولية، حيث زار مركز شابات حنينا في مادبا وأحد مراكز الإغاثة الدولية في عمان، والذي ينفذ نشاطات للمجتمعات الأقل حظاً إضافة الى اللاجئين العراقيين، كما زار مراكز تدريبية في الزرقاء.

وتضمن برنامج الزيارة، التي رافقه فيها أعضاء مجلس إدارة المنظمة في بريطانيا، لقاءات مع شركاء المنظمة، حيث استمع لإيجاز عن البرامج التي تنفذها المنظمة مع منظمة اليونيسيف بحضور ممثلة المكتب في عمان آن سكاتفيت والمدير الإقليمي للمنظمة عبدالحفيظ اللادقي ومديرة البرامج لميس الشيشاني، كما تمت مناقشة البرامج المقترحة للتطبيق مع المجلس الأعلى للشباب ومؤسسات المجتمع المدني وسبل تطوير العلاقة بين الجهات الثلاث.

مديرة البرامج في منظمة "الحق في اللعب" في عمان لميس الشيشاني أكدت أن المنظمة العالمية غير ربحية تهدف الى تطوير الشباب والأطفال من خلال اللعب والرياضة من خلال خمسة برامج منها التعليم المبكر والكرة الحمراء والقدرة لذوي الاحتياجات الخاصة وبرنامج مدرب لمدرب وبرنامج الشباب قادة، مشيرة الى أن الوفد الضيف وجد انعكاسات ايجابية كبيرة لتطبيق البرنامج على الشباب والمدربين في 13 مركزا للشباب وعدد كبير من مدارس المملكة ومراكز التأهيل لذوي الاحتياجات الخاصة، مؤكدة أن مجموع عدد المستفيدين من البرامج سيصل الى 20 ألف شاب وطفل مع نهاية العام الحالي، وأن وفد المؤسسة العالمية أثنى على تطبيق البرنامج في المراكز الشبابية.

التعليق