الفيفا والاتحاد الاوروبي يتوصلان الى اتفاق مع الاتحاد البولندي

تم نشره في الأحد 12 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 09:00 صباحاً

 جنيف (سويسرا) - اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) والاتحاد الاوروبي يوم اول من امس الجمعة في جنيف انهما توصلا الى اتفاق مع الاتحاد البولندي للعبة يقضي باجراء انتخابات جديدة داخل الاخير بعد النزاع الذي ادى الى التهديد بحرمان بولندا من خوض اللتصفيات المؤهلة الى نهائيات مونديال 2010 في جنوب افريقيا.

والتقى ممثلون عن الفيفا والاتحاد الاوروبي مع السلطات البولندية اول من امس في زيوريخ و"توصلوا الى اتفاق على الخطوة التي يجب اتباعها من اجل اجراء انتخابات جديدة في الاتحاد البولندي والمراحل اللاحقة بالنسبة الى مستقبل كرة القدم البولندية"، حسب ما جاء في بيان صادر عن الفيفا.

وهدد النزاع الذي نشأ عن قيام اللجنة الاولمبية البولندية بتجميد رئاسة الاتحاد وتعيين مندوب قضائي لادارة شؤون الاتحاد "بسبب انتهاكات عديدة للقانون" امكانية تنظيم كأس اوروبا 2012 في بولندا واوكرانيا معا.

وكانت محكمة التحكيم التابعة للجنة الاولمبية سحبت، قبيل صدور بيان الفيفا، الصفة الرسمية عن المندوب روبرت زافلوكي الذي عينته قبل ايام، وذلك بناء على طلب من وزارة الرياضة بعد توصلها الى اتفاق مع الاتحاد الدولي.

واكد رئيس المحكمة زيغفريد سيفيك ان سحب المندوب لا يعني ابدا عودة الادارة المجمدة الى موقعها السابق.

وكان وزير الرياضة ميروسلاف دريفيكي توصل الى اتفاق مع الفيفا الاثنين ينص على تسليم صلاحيات رئاسة الاتحاد البولندي الى لجنة انتخابية مستقلة تضم ممثلين عن الحكومة المحلية والفيفا والاتحاد الاوروبي والاتحاد البولندي من واجباتها الاشراف على حسن سير العملية الانتخابية.

التعليق