منتخب السلة يواصل تحضيراته في تركيا للمنافسة على كأس ستانوكوفيتش الآسيوية

تم نشره في الجمعة 26 أيلول / سبتمبر 2008. 09:00 صباحاً

حسام بركات

عمان- يواصل المنتخب الوطني لكرة السلة تحضيراته من أجل المنافسة في نهائيات النخبة الآسيوية على كأس ستانكوفيتش الثانية والمقررة في العاصمة الكويتية خلال الفترة من 9 الى 13 تشرين الأول (اكتوبر) المقبل، وذلك من خلال المشاركة في بطولة دولية ودية في تركيا تتخللها مباريات غير رسمية.

وخاض المنتخب أمس الخميس مباراة غير رسمية مع أحد الفرق التركية التي تنافس في دوري الدرجة الأولى، على أن يستكمل اليوم الجمعة مشاركته في البطولة الرسمية التي تضم منتخب تونس و4 فرق تركية من الصف الأول، حيث فاز منتخبنا ضمن مجموعته الأولى على أشيك 88-85 الثلاثاء الماضي، ثم انسحب أمام طرابزور أول من أمس الأربعاء احتجاجا على التحكيم وهو متأخر بفارق 3 نقاط 66-69 مع بداية الربع الأخير من المباراة.

وسيعود وفد المنتخب الوطني الى عمان الاثنين المقبل، حيث يتم منح اللاعبين إجازة لمدة 3 أيام لقضاء عطلة عيد الفطر المبارك مع عائلاتهم على أن يعودوا للتجمع من أجل استضافة منتخب قبرص في 3 مباريات تجريبية في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب قبل السفر الى الكويت.

ويعتبر منتخبنا الوطني المرشح الأبرز لخطف كأس ستانكوفيتش في ظل النتائج الفنية الأخيرة التي حققها على حساب المنتخبات المنافسة، حيث تفوق على قطر وكازاخستان في بطولة ويليام جونز، التي أحرز لقبها خلال شهر تموز (يوليو) الماضي، كما حقق الفوز على نظيره القطري في الدوحة خلال بطولة قطر الودية قبل أسبوعين.

ويمتلك منتخبنا الأفضلية الفنية على حساب نظيره الكويتي، الذي خسر أمام منتخبنا الأولمبي في كأس الملك عبدالله الثاني في أواخر تموز (يوليو) الماضي، فيما ما يزال المنتخب الهندي بعيدا جدا عن مستوى المنافسة الآسيوية وهو أضعف الفرق المشاركة في البطولة.

ووحده المنتخب اللبناني يكتنف الغموض مشاركته، وذلك كونه لم يظهر في الفترة الأخيرة في أي بطولة بعد قرار الاتحاد اللبناني لكرة السلة حل المنتخب الأول وإقالة الجهاز الفني بقيادة المدرب فؤاد أبو شقرا، والاعتذار عن كافة البطولات مثل كأس الملك عبدالله وبطولة قطر الدولية وحتى كأس العرب.

وينتظم حاليا في معسكر المنتخب الوطني 14 لاعبا، وسيقوم الجهاز الفني باستبعاد لاعبين قبل السفر الى الكويت، وتضم تشكيلة المنتخب حاليا كلا من: زيد الخص وأيمن دعيس وجمال المعايطة وإسلام عباس وعلي جمال وزيد عباس ومحمد حمدان وخلدون أبو رقية وموسى العوضي وراشيم رايت ومحمود عابدين وإياد عابدين ووسام الصوص وفرانسيس عريفيج.

وبعد اختتام كأس ستانكوفيتش، سيتأهب المنتخب الوطني مباشرة لخوض حملة الدفاع عن لقبه بطلا لكأس العرب والمقررة في نسختها الـ18 في مدينة نابل التونسية خلال الفترة من 22 تشرين الأول (اكتوبر) وحتى 9 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبلين.

التعليق