حل مدرسة الحراس في اتحاد كرة القدم وإنشاء مدرسة للإناث

تم نشره في الخميس 11 أيلول / سبتمبر 2008. 09:00 صباحاً

 

عمان-الغد- حلت اللجنة الفنية في اتحاد كرة القدم مؤخرا مدرسة الامير علي للحراس التي انشأها المدرب السابق المصري فكري صالح وهي متخصصة بتدريب الحراس من الناشئين الذين كانت تفرزهم مراكز الامير علي للواعدين.

وفي ضوء حل هذه المدرسة التي كان وجودها خطوة على الطريق الصحيح لتطوير الكرة الاردنية من مختلف الجوانب، اتجه المسؤول عنها مدرب الحراس سمير مولود الى التدريب حراس مركز الواعدين في عمان على ان يتقاضى مولود نفس الراتب الذي كان يتقاضاه عندما كان مسؤولا عن المدرسة التي كانت تضم جميع اللاعبين من مختلف المناطق، وبهذا يفتقد الاتحاد هذه المدرسة وهو بأمسّ الحاجة لها خاصة وان الحراس الذين قد تفرزهم المراكز سيفتقرون لمتابعة التدريب.

وفهمت "الغد" ان حل هذه المدرسة جاء لعدم قناعة اللجنة الفنية بهذا الاسلوب الذي لجأ اليها اصلا المخطط للكرة الاردنية السابق محمود الجوهري الذي اوجد الكثير من السبل بهدف التطوير.

الى ذلك التقت اللجنة مؤخرا بالجهاز الفني للمنتخبات النسوية وطرح الجهاز انشاء مدرسة حراس للاناث في ظل انقطاع امداد مراكز الواعدين فواجه الجهاز صعوبة كبيرة بإقناع اعضاء اللجنة بإنشاء مثل هذه المدرسة لصعوبة الحصول على حراس من الاناث في جهات الاخرى فتمت الموافقة وسيتولى المدرب سلامة عيد عملية الاشراف.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »وجهة نظر شخصية (ابن البلد)

    الخميس 11 أيلول / سبتمبر 2008.
    اعتقد ان ما يكتبة مراسلكم يا جريدة الغد لم يكن يكتبة سابقا لماذا يا ترى.
    هل يعتقد ان المتابع للرياضة بشكل عام مغفل ويحكم على الاشياء من ماذا يكتب هذا وذاك ولا اعرف من اين مصادره التي ياخذ منها المعلومة ولماذا لا يتحقق منها قبل نشرها من المعنين ...............
    ولماذا كل هذا العداء الى اللجنة الفنية التي لم تعطى الفرصة الكاملة لنحكم عليها يا عزيزي اترك اللجنة تعمل وعلى الجميع احترامها لان الكثير عمل سنوات طويلة والفشل كان يرافق الفشل ولم نسمع الا المديح والتبريرات .
    اريد ان اسال سؤال واحد هل الفترة التي عملت بها اللجنة لغاية الان كافية لتقيمها وما هي الامور التي شاركت بها محليا ودوليا انها لازالت بمرحلة التنظيم واعتقد انة من الظلم تقيمها الان انا شخصيا اعرف ان مدرسة الحراس تعمل والحراس بعد مراكز الواعدين يذهبون الى الاندية وهناك مدربين للحراس ...........
    هناك من عمل بالاتحاد سابقا والان هو خارج المنظومة ويريد الطخ على غيره واللعبة مكشوفة للجميع وبطل في مصداقية لمن يكتب والناس عرفت مبتغاه ويستغل منصبة في جريدة الغد ليفشل غيره ويعود للكرسي مرة ثانية. يا اخي اخذت فرصة كافية اعطي الفرصة لغيرك وبلاش غرور وشكرا على ما قدمت للاتحاد وجهودك رائعة والتغير لازم اذا اردنا النجاح واذا لديك افكار للتطوير تفضل وقدمها الى اللجنة الفنية ولن تقول لك الا شكرا والعمل كلة تطوعي وانت بتعرف .
  • »وجهة نظر شخصية (ابن البلد)

    الخميس 11 أيلول / سبتمبر 2008.
    اعتقد ان ما يكتبة مراسلكم يا جريدة الغد لم يكن يكتبة سابقا لماذا يا ترى.
    هل يعتقد ان المتابع للرياضة بشكل عام مغفل ويحكم على الاشياء من ماذا يكتب هذا وذاك ولا اعرف من اين مصادره التي ياخذ منها المعلومة ولماذا لا يتحقق منها قبل نشرها من المعنين ...............
    ولماذا كل هذا العداء الى اللجنة الفنية التي لم تعطى الفرصة الكاملة لنحكم عليها يا عزيزي اترك اللجنة تعمل وعلى الجميع احترامها لان الكثير عمل سنوات طويلة والفشل كان يرافق الفشل ولم نسمع الا المديح والتبريرات .
    اريد ان اسال سؤال واحد هل الفترة التي عملت بها اللجنة لغاية الان كافية لتقيمها وما هي الامور التي شاركت بها محليا ودوليا انها لازالت بمرحلة التنظيم واعتقد انة من الظلم تقيمها الان انا شخصيا اعرف ان مدرسة الحراس تعمل والحراس بعد مراكز الواعدين يذهبون الى الاندية وهناك مدربين للحراس ...........
    هناك من عمل بالاتحاد سابقا والان هو خارج المنظومة ويريد الطخ على غيره واللعبة مكشوفة للجميع وبطل في مصداقية لمن يكتب والناس عرفت مبتغاه ويستغل منصبة في جريدة الغد ليفشل غيره ويعود للكرسي مرة ثانية. يا اخي اخذت فرصة كافية اعطي الفرصة لغيرك وبلاش غرور وشكرا على ما قدمت للاتحاد وجهودك رائعة والتغير لازم اذا اردنا النجاح واذا لديك افكار للتطوير تفضل وقدمها الى اللجنة الفنية ولن تقول لك الا شكرا والعمل كلة تطوعي وانت بتعرف .