تواصل عروض المهرجان الاوروبي لفنون الشارع في "الرينبو" اليوم

تم نشره في الجمعة 5 أيلول / سبتمبر 2008. 10:00 صباحاً
  • تواصل عروض المهرجان الاوروبي لفنون الشارع في "الرينبو" اليوم

عمّان- الغد- تتواصل للأسبوع الثاني فعاليات المهرجان الاوروبي لفنون الشارع – الجزء الثاني، في التاسعة من مساء اليوم في  شارع الرينبو بمشاركة فرقة سامو، وفرقة ماري وتونيو، وفرقة مسرح البلد.     

ويقام المهرجان الذي تختتم فعالياته مساء غد السبت في وسط البلد بتنظيم من بعثة المفوضية الاوروبية في الأردن والمركز الثقافي الفرنسي بالتعاون مع امانة عمان الكبرى.

واستأثرت العروض المقدمة في الجزء الاول من المهرجان باهتمام وتساؤلات الحضور، لا سيما وأن هذه هي المرة الأولى التي يتاح للشباب الأردني التفاعل والانخراط في مثل هذه المشاهد، والانطلاق في أجواء فنية راقية للتعبير عن ذواتهم الغضة. 

ففي عرض "توت أووي"، الذي يبدأ برنين هاتف وبدعوة من الفنانة أوريلي لأخذ السماعات الموضوعة على الجهاز، لا تلبث أن تبدأ الموسيقى ويفاجأ الحضور بتفاعل المشارك المتطوع من الحضور وانعتاقه من تأثير أصدقائه ومرافقيه والتفاعل مع أوريلي والرقص أحيانا.

يقول سامي أسعد في معرض تأكيده على حضوره كافة الفعاليات واصفاً شعوره لدى مشاهدة عرض "توت أووي": "لو أني تطوعت لرقصت مثله وأكثر منه !  العرض رائع جداً، ويخرج المرء عن طوره وخجله"، ويؤكد أسعد "سأحضر كافة العروض".

أما أكثر العروض تميزا واستحوذا للجمهور كان "تبدلات على الشعلة" لمجموعة "سلامندر" ، التي استوعب محيط مسرحها لخمسمائة متفرج في كل عرض.

 وعلقت آمال حسين على العرض قائلة "شعرت وكأن العرض موجه لنا في الأردن، فهو يخاطب كافة الثقافات، ومشاهد النار المتحولة تكاد تحادث الناس بلغتهم".

أما عرض ديناموجين والكرة المعدنية التي يتنقل خلالها مسرح "ماكادام – كانيبال" وقدراتهم الخارقة في تكسير الطوب على الجسم وغيرها من الألعاب فقد استهوى الشباب بكافة فئاتهم وحتى الصغار منهم لما يستعرضه من قدرات استثنائية وألعاب بهلوانية رائعة.

وقال رئيس بعثة المفوضية الاوربية السفير باتريك رينو "تمكنا من أن نتقاسم مع جمع المتفرجين بلحظة رائعة من خلال احد العروض التي يقدمها المهرجان الأوروبي لفنون الشارع، وحققنا مرادنا".

إحدى الحاضرات للعروض الشبابية عايدة دحدح أشارت إلى أن ما شاهدته يشكل لبنة قوية في حوار الثقافات.

ويرعى العروض في هذه الدورة مسرح البلد، الخطوط الفرنسية، الاسمنت الاردنية، أورانج، برودكشن بيس، كولتور فرانس وسبيديدام.

التعليق