مانشستر سيتي يحمل الجنسية العربية

تم نشره في الثلاثاء 2 أيلول / سبتمبر 2008. 09:00 صباحاً

 

دبي  - افاد موقع "ارابيان بيزنس" على شبكة الانترنت ان مجموعة ابو ظبي للتطوير والاستثمار اشترت نادي مانشستر سيتي الانجليزي لكرة القدم.

واشار الموقع الى ان الصفقة تمت مساء اول من امس الاحد وانتقلت بموجبها ملكية النادي من رئيس الوزراء التايلاندي السابق تاكسين شيناواترا الى المجموعة الاماراتية، من دون تحديد قيمة المبلغ المدفوع.

كما نقل عن سليمان الفهيم احد اعضاء مجلس ادارة المجموعة الاماراتية قوله: "سنعلن عن التفاصيل لاحقا، لكن ما حصل هو امر رائع للنادي وابو ظبي".

واضاف الفهيم الذي قاد المفاوضات: "هدفنا بسيط وهو جعل مانشستر سيتي اكبر ناد في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم، وللبدء بهذا الامر يجب انهاء الموسم الحالي في المركز الرابع على لائحة الترتيب العام".

وكشف ان المجموعة ستحل جميع مشكلات النادي وتدفع كل المبالغ المستحقة، وسيكون الدعم الفني باستقدام بعض افضل لاعبي العالم.

وبحسب الموقع سيبقى شيناواترا الملاحق في بلاده بتهم فساد، رئيسا فخريا للنادي من دون اي صلاحيات ادارية، علما ان المفاوضات معه بدأت قبل ثلاثة اسابيع وحسمت مساء اول من امس في الامارات.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ما شاء الله!!!!!!! (سفيان عياش)

    الثلاثاء 2 أيلول / سبتمبر 2008.
    والله الجماعة ما قصروا، ورفعوا رأس العرب، وبصراحة بما أن الرياضة العربية في أوج عطائها ولا تعاني من أي مشاكل وتحقق نتائج أكثر من رائعة في مختلف المجالات، إذا لا ضير في التوجه لحل مشاكل الأندية الإنجليزية المسكينة الضعيفة الفقيرة ماديا وفنيا.
    بصارحة الموضوع مهزلة حقيقية، يعني أما كان من الأجدر لهذه المبالغ التي دفعت وستدفع لاستكمال هذه الصفقة أن تستثمر في أي مجال سواء كان رياضي أو غير رياضي في أي من الدول العربية.
  • »ما شاء الله!!!!!!! (سفيان عياش)

    الثلاثاء 2 أيلول / سبتمبر 2008.
    والله الجماعة ما قصروا، ورفعوا رأس العرب، وبصراحة بما أن الرياضة العربية في أوج عطائها ولا تعاني من أي مشاكل وتحقق نتائج أكثر من رائعة في مختلف المجالات، إذا لا ضير في التوجه لحل مشاكل الأندية الإنجليزية المسكينة الضعيفة الفقيرة ماديا وفنيا.
    بصارحة الموضوع مهزلة حقيقية، يعني أما كان من الأجدر لهذه المبالغ التي دفعت وستدفع لاستكمال هذه الصفقة أن تستثمر في أي مجال سواء كان رياضي أو غير رياضي في أي من الدول العربية.