16 طالبا جامعيا يشاركون في مسابقة "تحدي مبيعات أوبل"

تم نشره في الخميس 28 آب / أغسطس 2008. 09:00 صباحاً

 عمّان- الغد- اختارت مجموعة أبو خضر للسيارات ستة عشر طالبا من الطلاب المشاركين في حملة تحدي مبيعات اوبل، ليصبحوا سفراء لمبيعات أوبل في الأردن في مسابقة "تحدي مبيعات أوبل". هذه الحملة التعليمية التي طرحتها مجموعة أبو خضر للسيارات أخيرا تهدف الى توفير التدريب العملي لطلاب الجامعات في مناطق المملكة المختلفة في مجال البيع والتسويق.

وخضع الطلاب، الذين تم اختيارهم، إلى تدريب مكثف على مهارات البيع والتسويق في معارض أبو خضر للسيارات من قبل فريق العمل الخبير، وتم تعريفهم عمليا بكافة طرازات الأوبل مثل الكورسا، الأسترا، الفيكترا وغيرها. والطلاب الذين تم اختيارهم ويمثلون عددا من الجامعات الحكومية والخاصة هم: يزن المومني، هاني كنش، دانيا القضاة ، شاهر المجالي، سامر فزع ، فرح البيطار، ماهر الخزاعلة، أحمد المنشري، محمد بركات، أماني الحمود، خالد الملكي، عبدالرحمن النوفل، محمد البيطار، لينا قطيشات ومايكل قيسية.

ويتم تقييم أداء سفراء أوبل من ناحية تطبيق المهارات، التي تم تدريبهم عليها وعدد السيارات المباعة من خلال اجتماعات دورية مع فريق عمل تحدي مبيعات أوبل في مجموعة أبو خضر للسيارات.

وتتكلل هذه الحملة بحصول الطالب، الذي حقق اعلى نسبة مبيعات على رحلة الى مصانع أوبل للتعرف على كافة سيارات الاوبل والحصول على فرصة لتجربة قيادتها في الدولة الام المصنعة لسيارات الاوبل، ألمانيا.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ياريت كل الشركات الخاصة مثلهم (ana)

    الخميس 28 آب / أغسطس 2008.
    والله هالشركة بترفع الراس وانا مع هيك حركة لانها وظفت شباب خريجين لكن منحتهم الخبرة واخذت الاكثر خبرة مع تشجيع رائع وهيك بتكون الشركة استفادت منهم لانهم مميزين، والشبيبه استفادو وما ضلو بلا خبرة، الله يعطيهم العافية وان شاء الله كل الشباب بيلاقو الوظيفة المناسبة وبحققو طموحاتهم...قولو آمين
  • »ياريت كل الشركات الخاصة مثلهم (ana)

    الخميس 28 آب / أغسطس 2008.
    والله هالشركة بترفع الراس وانا مع هيك حركة لانها وظفت شباب خريجين لكن منحتهم الخبرة واخذت الاكثر خبرة مع تشجيع رائع وهيك بتكون الشركة استفادت منهم لانهم مميزين، والشبيبه استفادو وما ضلو بلا خبرة، الله يعطيهم العافية وان شاء الله كل الشباب بيلاقو الوظيفة المناسبة وبحققو طموحاتهم...قولو آمين