صدور كتاب "العلمانية في الفكر العربي المعاصر: دراسة حالة فلسطين"

تم نشره في الخميس 7 آب / أغسطس 2008. 10:00 صباحاً

 

عمان- الغد- صدر عن مركز دراسات الوحدة العربية كتاب "العلمانية في الفكر المعاصر: دراسة حالة فلسطين" للدكتور جبرا الشوملي ضمن سلسلة أطروحات الدكتوراة (71).

يرصد الكاتب مؤشرات ظهور العلمانية في الفكر العربي- الاسلامي، منذ نشوء الدولة في الاسلام، ثم يسلط الضوء على مفاهيم هذا المصطلح، والمؤثرات الفاعلة في ظهوره جلياً في عصر النهضة وما بعده، ليقرر، من ثم، أن العلمانية دخلت فلسطين من بوابة مصر وبلاد الشام.

وإذ يتتبع مظاهر العلمانية في الحركات والأحزاب السياسية الفلسطيني.

ويرى أن الفكر السياسي والاجتماعي الجديد لهذه الأحزاب، بتوجهاتها الأيديولوجية المختلفة (الوطنية القومية، الماركسية) قد ارتبط بالافرازات الاقتصادية والاجتماعية، كما ارتبط بتأثير الأجواء التحررية في الوطن العربي والعالم.

ويعتقد المؤلف أن مفردات اللغة العلمانية انعكست في الوثائق التأسيسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، في النظام الأساسي، والميثاق الوطني، وفي قرارات دورات المجالس الوطنية الفلسطينية، وفي البرامج السياسية للمنظمة منذ تأسيسها 1964 حتى دورة غزة 1996.

ويرى أن التحول في الفكر السياسي الفلسطيني (من برنامج الدولة الديموقراطية الواحدة على كامل التراب الفلسطيني، الى برنامج الدولة الوطنية المستقلة على جزء من التراب الوطني الفلسطيني)، قد عبّر بوضوح عن تحوّل موازٍ في الصيغة العلمانية، من "علمانية سياسية جذرية (أو ثورية)" تعمل على تصفية الدولة العبرية وبنيتها الصهيونية، الى "علمانية سياسية واقعية (أو مرنة)" في الوسائل والأهداف.

وفي يقين الكاتب أن حل إشكالية فصل الدين عن الدولة في المجتمع الفلسطيني تترابط عضوياً بقدرة العلمانية الفلسطينية بفصائلها ومؤسساتها على انجاز البرنامج الوطني للشعب الفلسطيني؛ هذا الشعب الذي يبحث عن حريته أولاً وأخيراً، وليس عن نظريات وايديولوجيات، وهي الفكرة الأساسية التي تجعل صيرورة العلمانية تستأنف انطلاقها من القاعدة الى القمة.

التعليق