"آخر زفير" و"جدل" والعجرمي ينثرون الغزل على مسارح "صيف عمان"

تم نشره في الثلاثاء 5 آب / أغسطس 2008. 09:00 صباحاً
  • "آخر زفير" و"جدل" والعجرمي ينثرون الغزل على مسارح "صيف عمان"

 محمد الكيالي

عمان- امتزجت موسيقى الروك بالأغاني الوطنية البدوية على مسرحي حدائق الحسين الرئيسي والمكشوف ضمن فعاليات مهرجان صيف عمان "أهلا بالكل" في ليلة حضرها عدد غفير من الجماهير.

وعلى المسرح المكشوف، استهلت فرقة "آخر زفير" الشبابية الحديثة العهد حفلتها، التي تميزت بأغانٍ عربية محكية وموسيقى غربية، بأغنية "دايما موجود"، و"بالليل تنفست هوا بيجرح"، وواصلت آخر زفير أمسيتها بأغانٍ عاطفية متنوعة وهي: "حب أيام زمان"، "ليلي طال"، "بتغوي"، "يمّا"، "جوجاج" و"تسطعي متل الشمس".

وتضم "آخر زفير" أربعة شباب هم: المغني وعازف الجيتار باسم صايج، كايد قنيبي على الدرامز، محمد عواد على الباص وسالم دلل على الجيتار.

وتنتهج "آخر زفير" أسلوب فرق عمانية تقدم أغنياتها باللهجة المحكية على ألحان غربية بعضها صاخب والأخرى هادئة، متبعة عموما تصنيف "أندر غراوند" أو "الإيقاعات المستترة" للموسيقى.

وتواصلت الأمسية الموسيقية على المسرح المكشوف، حيث قدمت فرقة "جدل" مجموعة من أغنياتها باللهجة المحكية.

ورحبت "جدل"، التي ضمت عازف الجيتار محمود ردايدة، كامل الماني على الباص، ليث النمري على الدرامز، معين حجازين على الإيقاع وهو من خارج الفرقة إضافة إلى المغني رامي دلشاد، بالجمهور من خلال المقطوعة الموسيقية "إس".

وتناولت "جدل"، التي تأسست في العام 2003، الواقع الاجتماعي من خلال الأغاني: "دراويش"، و"نيالك"، و"سألتني"، و"هيو حبيبي"، و"عمر جديد"، و"أحلى عيون"، و"سلمى"، و"بكير" و"لا تلوم".

وأدت الفرقة أغنيتين للراحل عبدالحليم حافظ بأسلوب الريميكس المجدد وهما "توبة" و"على قد الشوق" وأخرى بعنوان "الليل يا ليلى" لوديع الصافي على نفس الطريقة.

وعلى المسرح الرئيسي، غنى ابن ناعور الفنان عبدالله العجرمي عددا من أغانيه الخاصة وسط حضور جماهيري متوسط، وغلب على حفله الطابع الوطني والخليجي والبدوي.

واستهل العجرمي صاحب الإطلالة المميزة مشواره الاحتفالي في "صيف عمان" بأغنية "يا عمّان"، التي نالت إعجاب الحضور، وتميز من فرقته كل من عازف الأورغ يزن الزاهرة وعازف الكمنجة حسن المناوي بمصاحبة قارع الطبل، الذي لم تهدأ حركته على خشبه المسرح مثيرا حالة من الشغب الراقص عليه.

وعلى وقع موسيقاه الوطنية، أدى العجرمي أغنية "أشّر بيمناك" و"حنا ع الحب ربينا"، تغنى فيهما بالوطن.

وصدح صوت العجرمي عاليا في سماء الحدائق بعد تقديمه أغنيتين خاصتين له بأسلوب خليجي وهما "بنت البداوة" و"سافر"، إضافة إلى أغنية "على بابي واقف قمرين" للفنان اللبناني ملحم بركات.

وأنهى العجرمي حفلته بدبكة شعبية من الفلكلور الفلسطيني على أغنية "يا ظريف الطول"، أشعلت حماس الجمهور، ويعود العجرمي إلى جمهوره مرة أخرى الأحد المقبل وضمن فعاليات مهرجان صيف عمان.

التعليق