"بنك الطعام المصري" و"تكية أم علي" يوقعان برتوكولا لمكافحة الجوع

تم نشره في الجمعة 1 آب / أغسطس 2008. 10:00 صباحاً
  • "بنك الطعام المصري" و"تكية أم علي" يوقعان برتوكولا لمكافحة الجوع

 

عمّان- الغد- وقعت تكية أم علي في مقرها أمس بروتوكول تعاون مع بنك الطعام المصري. وجاء البرتوكول، الذي وقعه المدير العام للتكية إيهاب الذيب والعضو المنتدب عن بنك الطعام المصري معز الشهدي لتسهيل أعمال الجمعيات الخيرية المشاركة بالبروتوكول التعاوني وتطوير مستوى الأداء وتقديم خدمات افضل للفئات المنتفعة من الجمعيات المتخصصة في مكافحة الجوع وتقدم خدمات غير ربحية متعددة في كل من مصر والأردن.

ويسعى كذلك لتحقيق عدد من الأهداف أهمها تعزيز القدرة الإدارية لجميع الجمعيات المشاركة وتحفيز العمل المشترك ما بينها وتقليل التكاليف لعمليات مساعدة المنتفعين من خدمات الاطراف الموقعة على البروتوكول عبر الشراء المشترك لجميع الاحتياجات بأسعار تفضيلية.

إضافة إلى تناقل البرامج الادارية والكمبيوترية والعمل على توفير فرص الحصول على التمويل والتبرعات عبر برامج التمويل المشتركة والاستثمارات المشتركة ورفع جاهزية الجمعيات المشاركة واستعدادها للتصرف الفوري عند حدوث أي طارئ في الدول المشاركة وذلك نتيجة وجود الشريك المستعد للتعاون والتصرف الفوري. ويسهل البرتوكول عملية تبادل المعلومات والإحصائيات إن وجدت حول مشكلة الجوع وآثارها وطرق علاجها.

ويقوم برتوكول التعاون بين التكية وبنك الطعام المصري على أربعة محاور رئيسة توظف سبل التعاون بين الجمعيتين منها محور الإعلام والحملات الاعلامية بإقامة الحملات الدعائية المشتركة ما بين الجهات المشاركة للأهداف المتشابهة مثل حملات رمضان والأضاحي وحملات التوعية بمكافحة الجوع.

إلى جانب محور الدورات التدريبية والأدلة العملية والتنظيمية للعمل بتنظيم الدورات التدريبية المشتركة للموظفين ومحور التعاون والتمثيل التجاري والاستثمارات المشتركة، ومحور المعونات والتبرعات الذي يمكن الفئات المشاركة من تقديم مقترحات المشاريع المشتركة لاستقطاب التمويل.

وأعرب المنتدب لبنك الطعام المصري معز الشهدي بأن البنك منظومة تدار بشكل علمي محترف لمكافحة الجوع، حيث تم وضع نظم وسياسات تشغيل وهيكل وظيفي دقيق للقائمين على العمل في المجالات المختلفة للوصول إلى المستحق الحقيقي.

ويضيف "ويسعى إلى تنمية وتنظيم العمل الخيري الذي يتم عن طريق العمل من خلال أكثر من 300 جمعية خيرية على مستوى الجمهورية، ويتم تقييم وتطوير أداء الجمعيات بشكل مستمر، بالإضافة إلى حملات التوعية بعدم إهدار الطعام ليستفيد منه المحتاجون".

ومن جانبه، أكد المدير العام لتكية أم علي إيهاب الذيب أن توقيع البرتوكول يعمل على تطوير العمل الخيري ودفعه نحو الأمام على مستوى العالم.

ويذكر أن تكية أم علي جمعية خيرية مختصة بمكافحة الجوع وتقديم العون الغذائي للفئات الأشد فقراً في المجتمع الأردني مقرونة بتوفير حلول طويلة الأمد للتأهيل والتشغيل للاعتماد على الذات.

التعليق