ترجمة أعمال أدبية نسائية إلى اللغة الألمانية

تم نشره في الاثنين 28 تموز / يوليو 2008. 10:00 صباحاً

 

عمان-الغد- اختارت مؤسسة علاوي للنشر، خمس كاتبات لترجمة بعض أعمالهن إلى اللغة الألمانية وبعض اللغات الأوروبية، في إطار مشروع يهدف إلى فتح المجال أمام الأدب العربي والكتاب العربي للوصول إلى القارئ الألماني والأوروبي.

وأوضح عبد الرحمن علاوي" ممثل دار النشر أن الكاتبات الخمس ثلاثة منهن يحملن الجنسية السورية، واثنتان يحملن الجنسية الفلسطينية ويقيمان في سورية، مؤكدا على ضرورة الوصول إلى القارئ الألماني من خلال هذا المشروع، موضحاً عدم وجود سوق للكتاب العربي في ألمانيا بسبب غياب مشاريع كبيرة للترجمة واقتصار الترجمات على حالات فردية لا تحقق الهدف المرتجى.

وأورد تليفزيون "الدنيا" عن علاوي قوله أن عدد الأعمال المترجمة بلغ حتى عام 2003 ، 476 عملاً بينها 170 كتاباً فقط ترجم مباشرة من العربية إلى الألمانية، وإلى عام 2007 لم تتجاوز الترجمات 500 عمل معظمها مترجم عن لغات أخرى كاللغة الانجليزية والفرنسية".

مؤسسة "علاوي" للنشر والترجمة ومقرها ألمانيا، تعنى بترجمة الأدب العربي النسائي حصراً، وقد اختارت دمشق لإعلان إطلاق نشاطها بشكل فعلي في غمرة احتفالات دمشق عاصمة للثقافة العربية لعام 2008، أما الأعمال التي اختارتها للترجمة فهي "ليلة الحنة" لـ نعمة خالد، "قناديل الجليل" لـ مي جليلي، "لولو" لـ عبير اسبر، "رائحة القرفة" لـ سمر يزبك، و"ابانوس" لـ روزا حسن.

التعليق