انتهاء العقد بين نقابة الممثلين ومنتجي هوليوود ولا حديث عن إضراب وشيك

تم نشره في الأربعاء 2 تموز / يوليو 2008. 10:00 صباحاً

 

لوس أنجليس- انتهى العقد المبرم بين نقابة ممثلي التليفزيون والسينما في الولايات المتحدة(سكرين أكتورز جيلد) واتحاد المنتجين في هوليوود أمس وأول منه، غير أن رئيس النقابة الان روزنبرج رفض الحديث عن أي اضراب محتمل واصفا الفكرة بأنها "تشتيت للانتباه".

وأصدر روزنبرج بيانه بعد أن سحب اتحاد منتجي السينما والتليفزيون الاعلانات المنشورة في الصحافة الفنية، واصفا أي اضراب بأنه "ضار وغير ضروري".

وقال روزنبرج إن النقابة لم تتخذ "خطوة واحدة" للبدء في تنظيم اضراب ووصف هذه التكهنات بأنها "تشتيت للانتباه".

وتضم النقابة حوالي120 الف ممثل تليفزيوني وسينمائي

وأضاف روزنبرج "تجلس نقابة الممثلين على الطاولة..كل يوم للتفاوض بإخلاص بشأن عقد عادل للممثلين".

وأجرى ممثلون عن الجانبين محادثات أول من أمس، غير أنها وصلت الى طريق مسدود، وطلبت النقابة من أعضائها بالاستمرار في العمل بصورة طبيعية في الوقت الحالي.

يذكر أن الجانبين لم يتمكنا لشهور من التوصل الى اتفاق حول العقد الجديد، ومن اهم نقاط الخلاف بينهما مستوى الاجور التي يتلقاها الممثلون عندما يتم بث أعمالهم على شبكة الانترنت أو عبر أي قنوات اعلامية جديدة.

التعليق