رومانيا تفكر في كيفية استقبال لاعبيها بعد الخروج من يورو 2008

تم نشره في الخميس 19 حزيران / يونيو 2008. 10:00 صباحاً

 

بيرن  - سيعود المنتخب الروماني الى بلاده بعد مشوار مثير ببطولة أوروبا لكرة القدم كان قريبا فيه من الصعود لدور الثمانية والاطاحة بايطاليا بطلة العالم من دور المجموعات.

وأكد اغلب الناس ان فرصة رومانيا في الصعود للدور الثاني للبطولة المقامة في النمسا وسويسرا ستكون صعبة للغاية وخاصة بعد ان اوقعتها القرعة في مجموعة تضم ايطاليا وفرنسا وهولندا وهو ما دعا البعض للتشكيك في امكانية حصول الفريق على نقطة واحدة.

لكن المنتخب الروماني حصل على نقطتين بعد تعادله مع فرنسا وايطاليا في أول مباراتين له.

وكان يمكن لايطاليا ان تحزم امتعتها وان تصبح رومانيا ابرز المرشحين لمرافقة هولندا الى دور الثمانية اذا كان الروماني ادريان موتو سجل هدفا من ركلة الجزاء امام بطلة العالم في الدقيقة 81 من مباراة الفريقين معا.

وقال فيكتور بيتوركا مدرب رومانيا "اذا ما كنا احرزنا هدفا من ركلة الجزاء امام ايطاليا لكنا صعدنا الى دور الثمانية الان."

لكن رغم التعادل 1-1 مع ايطاليا الا ان رومانيا كانت في المركز الثاني في المجموعة الثالثة وكان يمكنها حسم بطاقة التأهل لمصلحتها اذا تغلبت في اخر مباراة على هولندا التي ضمنت الصعود بالفعل الى دور الثمانية.

وبعد اداء دفاعي قوي ومنظم في أول مباراتين افتقرت رومانيا للحلول ونضب معين لاعبيها في مواجهة هولندا التي اجرت تسعة تغييرات على تشكيلتها الاساسية.

وقال كريستيان كيفو قائد رومانيا لرويترز بعد الهزيمة 2-صفر امام هولندا "لقد بذلنا مجهودا كبيرا في الشوط الأول وهذا ما فعلنا في البطولة باكملها لذلك ربما لم نتمكن من بذل اي مجهود اخر."

لكن كيفو قلل من اهمية ركلة الجزاء التي اضاعها موتو في مباراة الفريق امام ايطاليا.

وقال كيفو "ركلة الجزاء مجرد تسديدة واحدة وكان امامنا مباراة باكملها لتقرير مصيرنا بايدينا والفوز باللقاء للصعود الى دور الثمانية."

واتفق بيتوركا وكيفو على ان المنتخب الروماني الذي لم يتأهل لاي بطولة كبرى منذ كأس الأمم الأوروبية عام 2000 سيعود الى بلاده مرفوع الرأس وبمعنويات عالية قبل بدء مشوار التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2010 في جنوب افريقيا.

وقال بيتوركا "الخبرة التي حصلنا عليها هنا ستكون مهمة للغاية. الحياة ستستمر وهذه البطولة ستكون انتهت ويجب علينا التفكير في كأس العالم."

واذا نجحت رومانيا في الصعود لكأس العالم بعد عامين فان الدرس الاساسي الذي يجب ان يتعلمه الفريق هو ان يحرز اهدافا بعيدا عن الدفاع الجيد.

وكان المنتخب الروماني منظما للغاية واظهر تصميما شديدا لكن في مباريات الفريق الثلاث بدا غير قادر على اضافة الاثارة للبطولة وتسجيل العديد من الاهداف.

التعليق