الحكم بحبس طارق النهري لمدة ثلاث سنوات في قضية نصب

تم نشره في الأحد 25 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً

 

القاهرة- قالت مصادر قضائية أن محكمة مصرية أصدرت الأربعاء الماضي حكما بحبس الممثل والمخرج طارق النهري لمدة ثلاث سنوات مع الشغل لإدانته بالنصب على 15 شابا سعوا للسفر إلى سويسرا وبريطانيا.

وقال مصدر أن محكمة جنح بولاق أبو العلا إحدى المحاكم الجنائية بالقاهرة أوقفت تنفيذ الحكم لحين استئنافه إذا سدد النهري كفالة عشرة آلاف جنيه (1900 دولار).

وأضاف أن الشبان ادعوا على النهري وشركاء له حصولهم على مليون جنيه مقابل تسهيل سفرهم إلى الدولتين الأوروبيتين بحثا عن فرص عمل فيهما.

وأدى النهري (55 عاما) أدوارا في أفلام منها "عشاق تحت العشرين" منذ نحو 30 عاما و"لحم رخيص" والفيلم التلفزيوني "الطريق إلى ايلات" وأخرج ستة أفلام آخرها "لو كان ده حلم" عام 2001.

وقال المصدر أن المحكمة قضت أيضًا بحبس حسن أحمد عبد الحليم (وكيل فنانين) ومحمد البدري سكرتير عبد الحليم لمدة ثلاث سنوات مع الشغل والنفاذ كما قضت بالحبس لمدة سنة مع الشغل وكفالة خمسة آلاف جنيه لثلاثة آخرين أدينوا في القضية.

وجاء في أسباب الحكم أن المتهمين اشتركوا في "الإيقاع بضحاياهم وإيهامهم بقدرتهم على تسفيرهم للخارج".

وأضيف أن النهري ادعى قدرته على تسفير المحكوم لهم إلى سويسرا تحت غطاء قيامه بتصوير عمل فني هناك وتسفيرهم إلى بريطانيا كأعضاء في فرقة موسيقية تابعة للمغنية المصرية نادية مصطفى وزوجها المغني السوري أركان فؤاد.

التعليق