رئيس بلدية بريطاني يتقاضى مخصصات إعاقة ويدير 67 مباراة

تم نشره في الأربعاء 21 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً

لندن - حكم على بريطاني في التاسعة والاربعين من العمر هو رئيس بلدية سابق في ويلز بالسجن اربعة اشهر مع وقف التنفيذ و200 ساعة من اشغال المنفعة العامة بعدما شوهد وهو يقوم بتحكيم مباراة لكرة القدم في حين انه كان يتلقى تعويض اعاقة.

وأقر كيث ماكنيف انه تلقى بطريقة غير قانونية 9233 جنيها استرلينيا (11610 يورو) من مخصصات الإعاقة لصعوبات في المشي بين تموز (يوليو) 2005 وايار (مايو) 2007، لانه لم يبلغ السلطات البريطانية بتحسن وضعه الصحي. وفي الفترة ذاتها قام بتحكيم 67 مباراة لكرة القدم.

واستقال في اذار (مارس) من منصب رئيس بلدية بيمبروك وهي مدينة تسكنها ثمانية آلاف نسمة في جنوب غرب ويلز لكي يتمكن من الدفاع عن نفسه. وبعد اسابيع قليلة اقر بالتهم الموجهة اليه.

وحكم عليه الاثنين خلال جلسة في محكمة هافيرفوردويست قرب بريمبروك بالسجن اربعة اشهر مع وقف التنفيذ وفترة مراقبة من 18 شهرا و200 ساعة من الاشغال للمنفعة العامة وتسديد كل المبالغ التي تلقاها بشكل غير قانوني.

وقال بريان ايفانز المسؤول عن مكافحة الاحتيال في وزارة العمل والتقاعد في ويلز "رفع القضاة البطاقة الصفراء في وجهه موجهين بذلك رسالة واضحة الى العالم بأسره".

التعليق