الأردن أول دولة عربية تستضيف مجلس إدارة IFRA للنشر الصحافي

تم نشره في الأربعاء 21 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً

 

عمان-الغد- يستضيف الاردن اجتماعات مجلس ادارة واعيان (Senators) المنظمة العالمية للنشر إفرا (IFRA) وذلك لبحث إنجازات صناعة الاعلام في العام 2007 والخطط المستقبلية، خصوصا فيما يتعلق بدمج التكنولوجيا.

وعلى مدى ثلاثة ايام يناقش 15 عيناً وتسعة اعضاء في مجلس الادارة "يضم 12 عضواً" شؤون وقضايا النشر وصناعة الاعلام حول العالم.

يتصدر لائحة المشاركين رئيس إفرا هورست بيركر (النمسا) ورئيسها التنفيذي رينر ميتلباخ (المانيا)، الى جانب صاحب ورئيس مجلس ادارة "الشركة الاردنية المتحدة للصحافة والنشر، ناشر صحيفة "الغد" محمد عليان.

يقول عليان ان شركة "بترا تورز" السياحية ساهمت في ترتيب وإنجاح هذا الملتقى الفريد على صعيد الوطن العربي.

من جانبه يؤكد ميتلباخ ان ملتقى البحر الميت يشكل فرصة لتبادل المعطيات حول تطوير المحتوى ووسائط النشر، فضلاً عن مناقشة آخر تقنيات النشر والتوزيع تحت مظلة إفرا، المنظمة العالمية للابحاث والخدمات.

آخر اجتماع لمجلس إدارة إفرا عقد في لندن في كانون الثاني/يناير الماضي، وهو يلتئم ثلاث مرات في السنة.

مجلس الإدارة واللجنة التوجيهية يناقشان على شاطئ البحر الميت كيفية تحفيز دور النشر وبناء شراكات ناجحة بين مكونات صناعة الاعلام. كذلك يبحث المؤتمرون في سبل ادخال التقنيات الحديثة الى صناعة الاعلام.

يذكر ان المنامة استضافت في تشرين الثاني/نوفمبر مؤتمر الهيئة العامة لإيفرا بمشاركة غالبية الاعضاء، وذلك برئاسة ممثل الاردن - ناشر الغد.

خبرات IFRA التقنية وتشبيكاتها تخدم أكثر من 3000 عضو في 70 دولة. منذ العام 1961 تنفرد هذه الهيئة الدولية في تقديم ارضية صلبة لبناء جسور باتجاهات مختلفة بين دور النشر ومزودي صناعة الاعلام عبر العالم.

IFRA التي يقع مقرها في Darmstadt قرب فرانكفورت (المانيا)، تعمل تحت شعار "تمكين صناعة الاخبار" حول العالم.

التعليق