مهرجان أبوظبي السينمائي يعرض 16 ساعة تسجيلية عالمية عن تقسيم فلسطين

تم نشره في الثلاثاء 20 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً

أبوظبي- أعلنت إدارة مهرجان الشرق الأوسط السينمائي الدولي عن عرض الفيلم الهولندي "عيد ميلاد ليلى" أحدث أفلام المخرج الفلسطيني الكبير رشيد مشهراوي ضمن ليالي المهرجان المقرر إقامته في الفترة من 10 إلى 19 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل بالعاصمة الإماراتية.

وقالت إدارة المهرجان في بيان أمس الاثنين تلقت وكالة الانباء الالمانية (د.ب.أ) نسخة منه ان أفلام مشهراوي فازت بالعديد من الجوائز الدولية خلال السنوات العشر الماضية بينها جوائز ذهبية، معربة عن سعادتها بالحصول على هذا الفيلم في مسابقة الأفلام الطويلة في ذكرى مرور 60 سنة على تقسيم فلسطين.

وكشفت إدارة المهرجان أنه تم اختيار هذا الموضوع ليكون محور البرنامج التاريخي بالدورة الثانية للمهرجان، حيث يتم عرض 16 ساعة من الأفلام التسجيلية والقصيرة، وقد روعي عند اختيار هذه الأفلام أن تكون لمخرجين غير عرب، وتحديدا من الولايات المتحدة وأوروبا وأستراليا واليابان وغيرها من دول وقارات العالم، لبحث دور السينما العالمية في تناول تقسيم فلسطين عام 1948. وكان محمد خلف المزروعي مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، الجهة المنظمة للمهرجان، أعلن الاسبوع الماضي أن المهرجان سيقام على مدار عشرة أيام بدلا من خمسة، كما تقرر منح جوائز نقدية لصناع الأفلام يزيد مجموعها على مليون دولار أميركي، وهي أكبر جوائز نقدية على مستوى مهرجانات السينما في العالم.

وقال المزروعي إن مهرجان الشرق الأوسط يعد الوحيد من نوعه بين مئات المهرجانات، والذي يمنح جوائز لكل أنواع الأفلام الثلاثة (روائية وتسجيلية وتحريك أو الكارتون)، سواء للأفلام الطويلة أو القصيرة أو أفلام الطلبة.

وأشار إلى أن القيمة النقدية لجوائز "اللؤلؤة السوداء" ستمنح مناصفة بين المنتج والمخرج، إلى جانب جائزتين لأحسن ممثلة وأحسن ممثل، وجائزة لأحسن إسهام فني في الفنون السينمائية المختلفة ما عدا الإخراج والتمثيل.

ويضم المهرجان عشرة أقسام هي المسابقات الثلاث للأفلام الطويلة والقصيرة وأفلام الطلبة، وبرنامج عروض خاصة، وبرنامج أفلام دول مجلس التعاون الخليجي، وبرنامج مخرجات من العالم العرب، وبرنامج تكريم شخصيتين إحداهما شخصية عربية. كما تقرر أن تضم الدورة الجديدة برنامج أفلام البيئة، وبرنامج مهرجان المهرجانات الذي يعرض مختارات من أفلام المهرجانات الأخرى بالاضافة إلى برنامج تاريخي، ومسابقة للإعلانات.

ويبلغ عدد الأفلام التي ستعرض في المسابقات الثلاث 60 فيلماً (18 فيلما طويلا و22 فيلما قصيرا و20 من أفلام الطلبة).

وأوضح المزروعي أن "المسابقات مفتوحة لكل الدول، وليس المقصود من اسم المهرجان أن يقتصر على أفلام الشرق الأوسط مثل مهرجانات أفلام البحر المتوسط أو أية منطقة جغرافية أخرى، وإنما المقصود التعبير عن طموح مهرجان أبوظبي في أن يكون محورياً في هذه المنطقة من العالم".

التعليق