دينا: الرقص الشرقي وراء نجاح "سمية الخشاب"

تم نشره في الثلاثاء 6 أيار / مايو 2008. 10:00 صباحاً

القاهرة- أكدت الفنانة الاستعراضية "دينا" أن الجمهور يفضل الرقص، مما أدى إلى لجوء كثير من الممثلات إلى الرقص في أفلامهن، وآخرهن الفنانة "سمية الخشاب"، التي رقصت في فيلم "حين ميسرة"، معتبرة أن رقصة سمية "سر" نجاح العمل السينمائي.

وأثارت رقصة سمية الخشاب في الفيلم، الذي يتعرض للحياة في العشوائيات داخل مصر جدلا كبيرا، حيث انتقدتها العديد من الأمهات المصريات على شاشات الفضائيات بسبب سخونة رقصها.

وقال موقع mbc نت أن "دينا" قالت في لقاء مع برنامج "يا مسهرني" على قناة "دريم" الفضائية إنها لا تهتم بالشائعات، وخصوصا إذا كانت تفتقر للمعلومات السليمة، ولكنها أعربت عن غضبها الشديد من الشائعة التي تناولت مرضها، لأنها كانت في كندا وقتها، وتأثرت والدتها جدا، واعتقدت أنها سافرت لتلقي العلاج.

وعن أغرب الشائعات التي تعرضت لها، قالت إنها شائعة تناولت علاقتها بأخيها الذي كان يعيش بالخارج، وعندما عاد إلى مصر خرجت معه كثيرا، مما جعل الصحيفة تخرج في مانشيتاتها تقول إن "دينا في علاقة حب جديدة".

وعن تأثير الرجل في حياة "دينا"، قالت إنها لا تحب الرجل الذي يطلب الزواج منها في أول مرة يقابلها فيها، كما أنها تفضل الرجل الذي يحترم أنوثتها، ويقدر جمالها.

وعن الحب في حياتها، قالت "دينا" إنها تحب، ولكنها تحتفظ باسم حبيبها، ولا تريد أن تفصح عنه، كما أكدت أنها لو تزوجت مرة أخرى، فستختار زوجها بعناية، وتفكر في نفسها جيدا لأن الزواج تجربة لا بد أن يتم التريث فيها، معربة عن ندمها على زيجتين من زيجاتها المتعددة.

وقالت دينا إنها تعشق الرقص، وتتمنى أن يخرج جيل آخر من الراقصات المحترفات المصريات، وعن أفضل ألوانها في بدل الرقص، قالت إنها تعشق اللون الأسود، لأنه "ملك الألوان"، كما أن دولاب بدلها لا يخلو من اللون الأحمر، ولكنها أكدت أنها تتبع الألوان التي تظهر سنويا في موضة الملابس، وتختار منها بدل الرقص.

وعن خوضها تجربة التمثيل في فيلم "عليّ الطرب بالتلاتة"، قالت دينا "إنها تجربة مهمة جدا في حياتي وتريثت جدا قبل أن أخوضها، برغم وجود سيناريوهات عديدة قبله، إلا أنه لون مختلف عني تماما".

وأضافت قائلة: "في "عليّ الطرب بالتلاتة" قدمت شكلا مختلفا من الرقص الشعبي، وليس الرقص الشرقي، وهناك فرق كبير بين الاثنين، وأعترف أن سعد الصغير تفوق علي في الرقص في الفيلم لأنه ابن الشعبي".

يذكر أن دينا تعرضت لنقد كبير، عندما اتهمت بالتسبب في حوادث التحرش الجنسي، التي حدثت في شوارع القاهرة قبل عام، بعد رقصها أمام إحدى السينمات، أثناء عرض فيلمها "عليّ الطرب بالتلاتة"، إلا أنها نفت أثناء الحلقة ذلك بشدة، وأكدت أنها لم تكن هناك يومها.

التعليق