توقيع اتفاقية تعاون شبابية بين الأردن وفرنسا

تم نشره في الأحد 20 نيسان / أبريل 2008. 09:00 صباحاً
  • توقيع اتفاقية تعاون شبابية بين الأردن وفرنسا

 

عمان-الغد- وقع رئيس المجلس الأعلى للشباب د.عاطف عضيبات ورئيس الهيئة الوطنية الشبابية الفرنسية هيرفي ميشيري أول من أمس اتفاقية تعاون شبابية بين الاردن وفرنسا لمدة ثلاث سنوات.

عضيبات أكد خلال استقباله هيرفي بحضور مساعده ومدير البرامج في الهيئة الفرنسية ودول الاتحاد الأوروبي برنارد ابريغناني على عمق العلاقات التي تربط الأردن وفرنسا والتي تعود لسنوات طويلة مضت كان التصميم من قيادتي البلدين على أهمية تعزيزها في مختلف المجالات ومنها المجالات الشبابية والرياضية، مؤكدا أن فرنسا كانت وماتزال معنية بالقضايا العربية، قبل أن يستعرض فكرة تأسيس المجلس وأهدافه والخدمات التي يقدمها للحركة الشبابية واستثماره الاهتمام الملكي الكبير بقطاع الشباب لما يملكه من امكانات ستساهم في صناعة مستقبل الاردن المشرق، مؤكدا أن الحركة الشبابية الاردنية بدأت تقطف ثمار هذا الاهتمام بعد أن نجح المجلس في نقل الملف الشبابي للمستوى الوطني بحيث أصبحت مؤسسات الدولة كافة معنية بهذا القطاع الحيوي والكبير، وأن رسالة المجلس تبرز في تخريج جيل شبابي يعي حقوقه وواجباته ومتزن في سلوكه وقيمه، مشيرا الى علاقات التعاون والاتفاقيات الموقعة مع عدد من الدول الشقيقة والصديقة في محاولة للاطلاع على ثقافة الآخر وفهمه بصورة صحيحة وتبادل الخبرات في كافة المجالات.

هيرفي أشار أن فرنسا تحرص على توقيع هذه الاتفاقية مع الاردن لما يملكه من خبرات واسعة في مجال البرامج والأنشطة الشبابية، مبيناً أنها ستعد الشباب للمستقبل بأن يكونوا فاعلين في مجتمعاتهم عبر البرامج المشتركة التي سيتم تنفيذها، قبل أن يتناول مهام هيئته التي تعنى بالحركة الشبابية في فرنسا والاتفاقيات التي تربطها مع دول العالم.

الاتفاقية التي تم التوقيع عليها بصورة أولية سبقتها مباحثات حضرها أمين عام المجلس د.ساري حمدان ورئيس الهيئة الوطنية الشبابية الفرنسية هيرفي ميشيري ومدير المنظمات والتعاون الدولي في المجلس عارف اسحاقات ومدير الإعلام والعلاقات العامة د.ماجد عسيلة ومنسقة الاتفاقية روز العتوم، وتتضمن الاتفاقية تبادل الخبرات الشبابية والقيادية عبر الزيارات الدورية بين الجانبين وحضور المؤتمرات وورش العمل والمعسكرات، ونشر وترجمة المطبوعات والدوريات، والاستفادة من الخبرات الفرنسية في مجال البحوث العلمية الشبابية، وتأهيل القيادات الشبابية وتدريبها، وتم خلال الاجتماعات وضع برنامج تنفيذي للسنوات الثلاث المقبلة.

وكان هيرفي اطلع على التجربة الشبابية الاردنية من خلال زيارات ميدانية لمدينة الحسين للشباب وعدد من مراكز الشباب والمدن والمجمعات الرياضية في اربد وعجلون والعقبة.

التعليق