فكرة الانتحار راودت كاتبة قصص "هاري بوتر"

تم نشره في الثلاثاء 25 آذار / مارس 2008. 08:00 صباحاً

لندن- كشف تقرير صحافي أن جيه كي راولينغ -كاتبة سلسلة قصص الساحر "هاري بوتر" التي أدخلت ملايين الدولارات والتي تحولت إلى سلسلة ناجحة من الأفلام السينمائية- كانت قد أبلغت طالبة مراسلة من إحدى جامعات "آدنبره" بسكوتلندا، أنها فكرت في التخلص من حياتها عندما كانت غارقة في فقر مدقع وتعاني من الاكتئاب.

وفي تلك المرحلة السوداء بالنسبة للكاتبة التي بلغت مبيعات رواياتها مستويات قياسية، كانت راولينغ قد انفصلت عن زوجها الأول وتعيش في شقة صغيرة مع طفلتها.

كما لم يكن في مقدورها تسديد إيجار سكنها لولا تدخل بعض الأصدقاء الكريمين، وفق تقرير صحيفة "ذي صنداي تايمز" كما نقلت عن الطالبة.

وأضافت بحسب ما نقلته الصحيفة عن المصدر الذي لم تسمّه، أن راولينغ قالت "أتحدث هنا عن فكرة الانتحار، وليس مجرد شعوري بالتعاسة".

وبالرغم من أن الكاتبة كانت قد صرحت في مناسبات سابقة عن صراعها مع الاكتئاب، إلا أنها المرة الأولى التي تقر فيها بأن فكرة الانتحار قد راودتها، بحسب الصحيفة.

وقالت إن السبب الوحيد الذي دفعها لطلب مساعدة الاختصاصيين هو طفلتها، التي جعلتها تعود إلى صوابها والتغلب على الصعاب "على الأقل كي لا تنشأ الصغيرة وهي تراني في هذا الوضع".

يذكر أن الكاتبة الناجحة، التي ترجمت رواياتها إلى 64 لغة حيّة، بيع منها أكثر من 325 مليون نسخة، بدأت كتابة السلسلة "الساحرة" في تلك المرحلة الصعبة من حياتها.

يُذكر أن راولينغ (42 عاما) تعتبر حاليا من أغنى سيدات العالم.

التعليق