"البيان": في عطر الليل الباقي

تم نشره في الخميس 6 آذار / مارس 2008. 09:00 صباحاً

الكويت - صدر عن رابطة الأدباء في الكويت العدد الجديد من مجلة "البيان" يتضمن مجموعة من القراءات والدراسات الأدبية المختلفة.

وتناول العدد قراءة المجموعة القصصية "في عطر الليل الباقي" للكاتبة الكويتية ليلى صالح وتتطرق الى المرأة في صور وأعمار مختلفة "طفلة ومراهقة وانثى ناضجة وزوجة وحبيبة وأرملة ومطلقة".

وتميزت قصص صالح بطريقة سردها، فبعضها جاء على لسان القاصة والآخر جاء بضمير الغائب ولكنها شكلت لوحة متكاملة للمرأة في معظم حالاتها.

واتسمت المجموعة القصصية بمعالجة فنية لكثير من القضايا وركزت على العلاقة بين الرجل والمرأة في معظم صورها من خلال تقنية سرد سلسة ومحكمة ولغة شاعرية صافية وحوار على درجة عالية من التكثيف.

وتناول العدد مجموعة من المقالات وهي "ما وراء الكلمات" للدكتورة عبير سلامة من مصر و"كيف تقضي يومك الأخير" لأمين صالح من البحرين و"الواقعية الفوتوغرافية في أدب ارنست همنغواي" لباسل الزير من الكويت.

وكان الوجه الثقافي للعدد من نصيب الكاتبة القصصية والروائية الكويتية فاطمة العلي التي أكدت أن كتاباتها تتمحور حول القضايا الإنسانية والنسائية، معتبرة الدفاع عن المرأة وحقوقها سواء في مجال الابداع او النشاط النسائي السياسي جزءا من رسالتها وتصفه بـ"الغابة المجهولة".

وقالت العلي إن "زماننا هو زمن السرد وتراجع الشعر وذلك لظروف العصر وان لكل عصر حاجاته".

ومجلة البيان مجلة أدبية ثقافية شهرية تصدر عن الرابطة منذ العام 1966.

التعليق