إنجازات العام الماضي تعزز طموحات البناء في 2008

تم نشره في الأحد 24 شباط / فبراير 2008. 10:00 صباحاً
  • إنجازات العام الماضي تعزز طموحات البناء في 2008

اتفاق تام في اجتماع الهيئة العامة لاتحاد السلة

حسام بركات

عمان - أكد رئيس اتحاد كرة السلة م. طارق الزعبي على ان عام 2008 يعتبر عام البناء بما يعزز حالة التطور التي تشمل كافة جوانب اللعبة استنادا لانجازات المنتخب الوطني في العام الماضي 2007.

وشدد الزعبي خلال اجتماع الهيئة العامة للاتحاد امس بحضور مندوبي المجلس الاعلى للشباب واللجنة الاولمبية وبعد اكتمال النصاب القانوني، على ضرورة تعاون الاتحاد مع الاندية على تعزيز الانجازات من خلال رفع راية الوطن في بطولتي الاندية العربية ابطال الدوري والنهائيات الاسيوية, حيث اصبح هذان الاستحقاقان على الابواب.

عام 2007 حافل بالإنجازات

بدأ رئيس الاتحاد بكلمة ترحيبية اشار خلالها الى ان عام (2007) كان حافلا بالانجازات خصوصا للمنتخب الوطني على الصعيدين الآسيوي والعربي, مؤكدا ان عام (2008) سيكون حافلا ايضا من خلال مشاركات الاندية في ابطال العرب واسيا.

وأكد الزعبي ان هناك عقبات ما زالت تعيق العمل على الصعيدين الاداري والمالي كون اننا في طور النمو على صعيد الاحتراف, وكلنا امل ان يكون للجنة الاولمبية الاردنية دور فعال في هذا المجال, بما يكفل دعم مشاريع الاتحاد والاندية التابعة له.

وتحدث رئيس الاتحاد عن المشروع الحالي والذي يتضمن تطوير (3) صالات في عمان واربد للتخديم على توسيع القاعدة والمنتخبات لكافة الفئات العمرية, كما اشار الى قيام المجلس الاعلى للشباب مشكورا بتوفير قطعة ارض داخل حرم مدينة الحسين للشباب, وسيقوم الاتحاد بإنشاء صالة جديدة على مقاييس عالمية, متمنيا ان يكون الاجتماع المقبل للهيئة العامة في رحابها, حيث تم الشروع في رسم المخططات.

وتقدم رئيس الاتحاد بالشكر لكافة الشركات الوطنية الرائدة التي قامت بدعم مشاريع الاتحاد وبطولاته خلال العام الماضي, على امل ان يستمر التعاون للاعوام المقبلة.

تلاوة التقريرين الاداري والمالي

وتم بعد ذلك تلاوة التقريرين الاداري والمالي, واقترح رئيس نادي زين د. نصوح القادري اقامة ورشة عمل بين الاتحاد والاندية لتشجيع الحضور الجماهيري بما يكفل توسيع قاعدة اللعبة, وعلق الزعبي على هذا الاقتراح بعدم وجود اي مانع لتشكيل لجنة, دون اغفال اهمية دراسة موضوع ان تلعب الاندية في ملاعب تكون قادرة على تسويقها وتحفيز جماهيرها على الحضور للتشجيع.

وبعد المصادقة على التقرير الاداري, اكد المدقق المالي القانوني ان التوتر المالي للاتحاد خال من الاخطاء المحاسبية بكافة انواعها.

لجنة تحكيم لتحصيل الديون

واستفسر عضو الهيئة العامة احمد تيجاني عن بند الديون واغلبها مرصودة بالارتباط مع قضية التسويق المرفوعة ضد شركة دنك منذ سنوات, وتم التأكيد ان القضية ما زالت منظورة في القضاء, وتم مؤخرا تشكيل لجنة تحكيم للفصل حيث يطالب الاتحاد بمبلغ مليون دولار, وقد يتم التحكيم لصالح الاتحاد او لصالح الخصم, وهذا الامر مرهون بالقضاء الذي لا يشك احد في نزاهته.

بعد ذلك صادقت الهيئة العامة بالاجماع على التقرير المالي, وتمت الاشارة الى ان التعليمات الادارية والمالية ستشهد التحديث عام بعد عام بما يكفل استمرار مواكبة التطور والاحتراف.

اللاعب الاجنبي في الفئات

وتساءل مندوب نادي الجليل محمود درباس عن مادة السماح بمشاركة لاعب او لاعبة اجنبية لكل فريق ضمن الفئات العمرية للجنسين, حيث اكد رئيس الاتحاد اهمية النظر لوجود جاليات اجنبية وعربية "معتبرة" ويمكن الاستفادة من مواهب وامكانيات اللاعبين المقيمين الصغار لرفع مستوى ابنائنا الواعدين.

وتحدث امين سر نادي الارينا زهير عباسي عن مسألة اللاعب الاجنبي في الدرجة الممتازة, والملاحظات السلبية على موضوع حرية انتقالهم بين الاندية خلال نفس الموسم, وتدخل المدير التنفيذي للاتحاد ايمن سماوي بالاشارة الى ان التعليمات التي وافقت عليها الاندية بداية الموسم تسمح بذلك.

التعليق