الأمهات في فيتنام يسرعن لوضع حملهن قبل انتهاء عام الخنزير الذهبي

تم نشره في السبت 2 شباط / فبراير 2008. 09:00 صباحاً

 

هانوي- قال الأطباء الفيتناميون اول من امس الخميس إن السيدات اللائي ينتظرن مولودا يطلبن توليدهن قبل موعدهن بجراحة قيصرية لكي يولد أطفالهن قبل نهاية "عام الخنزير الذهبي" الذي يعتقدن أنه يجلب الحظ السعيد.

وتحتفل فيتنام التي تتبع التقويم القمري الصيني بعامها الجديد المعروف باسم"تيت" في السابع من شباط 'فبراير.

ووفقا للبروج الصينية، كان العام الماضي بشكل خاص عام خنزير ذهبي سعيدا ويعتقد أن الأطفال الذين ولدوا في هذا العالم سيحظون بحظ سعيد.

وقال دكتور لي ثانه ثوي بمستشفى هانوي للتوليد "لقد ارتفع عدد النساء الحوامل اللائي يطلبن إجراء جراحة قيصرية بدرجة كبيرة للغاية مؤخرا بالرغم من أنهن لا يعانين من أية مشكلات في حملهن ومن المقرر أن يضعن أطفالهن بعد تيت".

النساء لا يقلن لماذا يرغبن في الخضوع لجراحة قيصرية ولكننا جميعا نعرف أنهن يردن وضع أطفالهن قبل نهاية عام الخنزير الذهبي.

وقد شهد هذا العام انفجارا في أعداد المواليد حيث سارع الأزواج الفيتناميون إلى إنجاب أطفال سعداء الحظ.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »قمة الغباء (بني ادم)

    السبت 2 شباط / فبراير 2008.
    حسبي الله ونعم الوكيل في غباءهم. الناس تصل القمر من كثر التكنلوجيا وناس أخرين يقفزون في الهاوية من شدة غبائهم...