مؤتمر بالقاهرة يتناول الرئيس السابق جمال عبدالناصر وعصره

تم نشره في السبت 12 كانون الثاني / يناير 2008. 09:00 صباحاً

 

القاهرة- يبدأ بالقاهرة هذا الأسبوع مؤتمر عن الرئيس المصري السابق جمال عبدالناصر وعصره في ضوء المتغيرات العربية والافريقية والدولية بمناسبة مرور(90) عاما على مولد الزعيم الذي قاد ثورة 23 تموز(يوليو) 1952 وأنهى نحو(150) عاما من حكم أسرة محمد علي للبلاد.

وقال المجلس الأعلى للثقافة بمصر أمس في بيان إن المؤتمر الذي سيبدأ الثلاثاء القادم سيضم(11) جلسة بحثية تناقش قضايا منها "عبدالناصر وفكرة الثورة" و" عبدالناصر والقوى السياسية"  و"عبدالناصر والعرب"  و"عبدالناصر والقوى الغربية" و"عبدالناصر وافريقيا" و "عبدالناصر والبعث والوحدة" و"عبدالناصر والأزمة اللبنانية" و"عبدالناصر واليمن وتحرير الجزيرة العربية" و"المكون الاقتصادي لثورة يوليو" و"عبدالناصر والقوى الاجتماعية" و"ثورة يوليو والأزهر" و"المرأة في سياسات عبدالناصر" و"الثقافة والتعليم والأدب والفن في عهد

عبدالناصر".

والمؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام يشارك في تنظيمه ثلاث جهات مصرية هي المجلس الأعلى للثقافة ودار الكتب والوثائق القومية والجمعية المصرية للدراسات التاريخية.

ويشارك في المؤتمر باحثون عرب وأجانب منهم الفلسطيني عبدالقادر ياسين والسعودي فوزي أسعد والروسي جينادي جاريا تشكين اضافة الى عدد كبير من المصريين.

وكان الرئيس المصري حسني مبارك أصدر في الثالث من كانون الاول( يناير) الحالي  قرارا جمهوريا بتحويل منزل عبدالناصر(1918-1970) في حي منشية البكري بالقاهرة الى متحف يتناول تاريخ عبدالناصر من خلال عرض متعلقاته التي يسجل بعضها علاقاته بمختلف القادة في العالم.

ولعبدالناصر متحفان أولهما بمدينة الاسكندرية الساحلية وهو يرجع تاريخ بنائه للعام1904 وشهد ميلاده. أما الثاني فهو متحف غير رسمي يقع في القرية الفرعونية وهي مشروع سياحي مملوك للقطاع الخاص مقام على جزر صغيرة في نهر النيل بجنوب القاهرة.

التعليق