بيع تمثال صغير من بلاد الرافدين بـ57 مليون دولار في مزاد علني في نيويورك

تم نشره في الجمعة 7 كانون الأول / ديسمبر 2007. 10:00 صباحاً
 

نيويورك- أعلنت دار المزادات العلنية سوثبيز في بيان ان تمثالا صغيرا من بلاد الرافدين لا يتجاوز ارتفاعه الثمانية سنتيمترات ويعود صنعه الى اكثر من خمسة آلاف عام، بيع أول من أمس بسعر قياسي بلغ 57.2 مليون دولار.

وكان الخبيران المكلفان عملية البيع ريتشارد كيريسي وفلورنت هاينتز أكدا ان التمثال الذي مثل لبؤة يعد "واحدا من اهم الاعمال في كل العصور". وجرت عملية البيع في قاعة اكتظت بالحضور.

وقال احد الخبيرين "قبل البيع تماما قال لنا خبير انه يعتبر هذه القطعة واحدة من ادق اعمال النحت في التاريخ والسوق (الفن) ستدرك ذلك".

وتنافس خمسة مهتمون على الحصول على التمثال، ثلاثة منهم هاتفيا واثنان في القاعة.

واكدت دار بيع المزادات ان بريطانيا اشترى التمثال لكنه طلب عدم كشف هويته.

وحقق هذا التمثال رقما قياسيا جديدا لكن بفارق كبير عن السعر السابق الذي سجل ببيع تمثال، يبلغ عمره الفي عام في حزيران (يونيو) "ارتيميس والايل".

وكان الستير برادلي مارتن هاويا لجمع التحف، اشترى في 1948 التمثال الذي نحت منذ حوالي خمسة آلاف عام في بلاد الرافدين. وحفظ التمثال منذ ذلك الحين في متحف في بروكلين.

التعليق