الأرثوذكسي متمسك بلاعبيه شرط اعتبار مصلحة النادي فوق الجميع

تم نشره في الجمعة 7 كانون الأول / ديسمبر 2007. 10:00 صباحاً
  • الأرثوذكسي متمسك بلاعبيه شرط اعتبار مصلحة النادي فوق الجميع

على خلفية الخلاف مع نجمي السلة عابدين والدجاني

 

حسام بركات

عمان- أكد مدير نشاط كرة السلة في نادي الارثوذكسي ابراهيم عنصرة أن مصلحة النادي تبقى دائما وابدا فوق الجميع، ولا يمكن بأي حال من الاحوال الانصياع لشروط وإملاءات اللاعبين حتى وإن كانوا من النجوم المرموقين، وهذه هي ثوابت النادي الأرثوذكسي العريق.

وشدد مدير نشاط كرة السلة عضو الإدارة في المقابل على تمسك النادي بلاعبيه الدوليين اياد عابدين وعلي الدجاني رغم الخلاف الأخير الذي حصل معهما وأدى لاحتجابهما عن مرافقة فريق الرجال وصيف بطل الأردن للبطولتين الدوليتين في دمشق وبيروت على التوالي.

وأوضح عنصرة أن اجتماعا عقد بينه وبين رئيس اتحاد كرة السلة م. طارق الزعبي تم خلاله شرح وجه نظر النادي ورفضه التام لما قام به اللاعبان، وهناك مساع تبذل لحل الخلاف بشرط تأكيد سيادة النادي الأرثوذكسي الذي كان له الفضل الأول والأخير على الجميع.

إياد عابدين ينوي التعاقد مع زين في حال تحريره من الأرثوذكسي- (الغد)

وحول المعلومات المتعلقة بتحرير عقد اياد عابدين وإيقاع عقوبة الايقاف على علي الدجاني، قال عنصرة: الحديث عن هذه الأمور سابق لأوانه، وهناك اجتماع قريب للجنة كرة السلة في النادي سيتم خلالها بحث كافة الأمور والتطورات المتعلقة بموضوع احتجاب اللاعبين عن السفر مع فريق الرجال الى بطولة دمشق والحريري بحجة أن لهم مطالب معينة، وقد علمنا أن لقاء عقد في ساعة متأخرة من الليلة الماضية جمع رئيس الاتحاد واللاعبين وعلى ضوئه سيتم وضع النقاط على الحروف.

وكان نادي زين الرياضي (فاست لينك سابقا) قد أشار إلى اهتمام فريقه الأول بطل الدوري والكأس في المواسم الأربعة الماضية، في شأن التعاقد مع لاعب المنتخب الوطني إياد عابدين، وذلك في حال تأكد قرار نادي الأرثوذكسي انهاء علاقته بهذا اللاعب وتحرير عقده، وذكرت مصادر مقربة من اللاعبين أن هناك اتفاقا بين عابدين وادارة الأرثوذكسي على تحرير عقده، في حين أن الدجاني قد يتعرض لعقوبة الايقاف.

ولن يتمكن زين في حال تعاقده رسميا مع عابدين من الاستفادة من خدماته للموسم المحلي الحالي 2007-2008 وذلك استنادا للتعليمات الداخلية التي وضعها الاتحاد والتي تنص على أن اللاعب الوطني المسجل في أي من الأندية لا يسمح له باللعب لأي ناد آخر، حتى وإن حصل على كتاب تحريره إلا على سبيل الإعارة، خصوصا بعد انقضاء فترة قيد وتسجيل اللاعبين للموسم الجديد.

وما ينطبق على اياد عابدين ينطبق ايضا على لاعب الارينا السابق خلدون أبو رقية الذي حصل مؤخرا على كتاب تحريره وهو ينتظم حاليا بالتدريبات مع فريق زين، حيث يتطلع الجهاز الفني لفريق زين بقيادة ماز تراخ للتمسك به واشراكه في البطولات الخارجية مثل بطولة دبي الدولية وبطولة الأندية العربية أبطال الدوري وتصفيات ونهائيات بطولة آسيا للأندية الأبطال.

التعليق